الاتحاد

الرياضي

تصاريح الإعلاميين مشكلة كبيرة تواجه اللجنة المنظمة

أكد جاسم الرميحي الناطق الرسمي باسم اللجنة المنظمة المحلية لكأس آسيا إن المشكلة الوحيدة في البطولة حتى الآن هي تصاريح الإعلاميين، والمسؤول عنها الاتحاد الآسيوي، مضيفاً: “حاولنا تذليل الصعاب، كما أننا حاولنا أن نتولى كلجنة محلية تصاريح الإعلاميين، إلا أن الاتحاد الآسيوي رفض، وبالتالي فإن المشكلة لا تزال قائمة”.
وأضاف: “الإعلام يثري البطولة، ولا بد أن نقوم بعمل لحل المشكلة”، مشيراً إلى أن وجود أكثر من 2022 إعلامياً يؤكد الحرص الكبير من وسائل الإعلام على تغطية البطولة”.
ونفى الرميحي أن تكون هناك صعوبات في سير البطولة، مؤكداً أنها تسير بشكل جيد دون عقبات، موضحاً أن مونديال 2022 يمثل ضغطاً كبيراً على اللجنة المنظمة المحلية، لأن الدول التي لم يحالفها التوفيق في استضافة المونديال تنظر إلى قطر على أنها دولة صغيرة، والآن نفكر في مونديال 2022، صحيح أن هناك فترة زمنية طويلة، إلا أننا نريد أن نعطي انطباعاً أمام العالم أن قطر قادرة من الآن على تنظيم المونديال بشكل جيد.

اقرأ أيضا

أبوظبي الوجهة الرائدة للسياحة الرياضية في العالم