الاتحاد

الرياضي

امرأة تسرق 45 ألف دولار من لاعبي كوستاريكا

تبحث الشرطة في بنما عن امرأة مجهولة الهوية سرقت 45 ألف دولار في صورة مقتنيات وأموال سائلة من لاعبي منتخب كوستاريكا لكرة القدم، وفقا لما أكده رئيس إدارة التحقيقات مانويل مورينو. وقال مسؤول الشرطة في مؤتمر صحفي أمس الأول إنه يدرس شرائط الفيديو الأمنية في الفندق الذي يقيم به لاعبو كوستاريكا، وعلى رأس المشتبه بهن سيدة دخلت غرف الضيوف. وقامت الدخيلة التي لم تتحدد هويتها بعد بالاستيلاء على هواتف محمولة وأجهزة إلكترونية ومقتنيات وأموال من العديد من لاعبي كوستاريكا.
ويبدو أن المرأة ادعت أنها زوجة المدير الفني الأرجنتيني للفريق الكوستاريكي ريكاردو لافولبي. ووصفت العديد من القطاعات الحادث بأنه “مشين”، وذلك قبل يوم من افتتاح كأس أميركا الوسطى الحادية عشرة لكرة القدم بالعاصمة البنمية. كما يتم التحقيق مع موظفي الفندق، للاشتباه في وجود شركاء للمرأة في حادث السرقة.
وأبدى وزير السياحة البنمي سالومون شاماه أسفه لما حدث وقدم اعتذارات للاعبي وجهاز المنتخب الكوستاريكي، الذين حصل رجال التحقيقات على إفاداتهم حتى ساعة متأخرة من ليل الأربعاء الماضي. وتسبب الحادث في حالة من الغضب بين لاعبي كوستاريكا الذين لم يرتاحوا تقريبا خلال الـ 48 ساعة الماضية. من جانب آخر، عززت الشرطة عمليات مراقبتها للاعبين لضمان تنظيم بطولة آمنة، وتجنب وقوع أحداث عنف بملعب “روميل فرنانديز” بالعاصمة البنمية.

اقرأ أيضا

هاتريك لخيول الإمارات في اليوم الثاني لرويال أسكوت