الاتحاد

الرياضي

الفنان إسماعيل مطر: لا تقلقوا المستوى قابل للتحسن


الهدف العالمي الذي سجله اسماعيل مطر لا يسجله إلا لاعب فنان·· بعد المباراة كان من الطبيعي أن نسأل اسماعيل عن سرعة البديهة التي واتته في تمرير الكرة من فوق المدافع قبل ارسالها في الشباك؟ فقال: لا بأس، في الأساس المحاولة كانت توفيقا من الله·· عند دخول المدافع قمت بتحويل الكرة من فوقه واعترف أنها كانت مغامرة مني، وفي نفس الوقت انعكاسا لتعودنا على أرضية الملعب· سعيد بالفوز والحصول على النقاط الثلاث، وأعتقد أن هذه هي أهم محصلة نخرج بها من المباراة الافتتاحية في التصفيات الآسيوية·· الفوز كان هدفنا الأساسي·· واذا كان المستوى كان أقل من التوقعات فإنه قابل للتحسن في المباريات القادمة، لكن كان من المهم أن نبدأ بشكل صحيح وهذا لا يمكن أن يتحقق دون تحقيق الفوز· وأضاف: سعيدون بالدعم الجماهيري الكبير ونتمني أن يستمر هذا الدعم في المباريات القادمة وأن تستمر الروح العالية والتي ولدها هذا الدعم في نفوس اللاعبين·
الفوز لم يتحقق بسهولة نظراً لقوة الفريق المنافس ولكونها المباراة الرسمية الأولى للمنتخب منذ فترة طويلة، مجموعتنا ليست سهلة وتضم منافسين لا يستهان بهم·· ولا أعتقد أن المباراة القادمة أمام باكستان نتيجتها محسومة كما يتصور البعض·
ما زلت أتذكر خسارتنا أمام منتخب باكستان في كأس آسيا للشباب في ايران·· هذه النتيجة تعطينا مؤشرا أنه لا يوجد مجال للاستهانة·

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»