الاتحاد

عربي ودولي

هيلاري تدعو موسكو إلى مشاورات شراكة حول طهران

جانب من المؤتمر الصحفي المشترك بين هيلاري وكوشنير

جانب من المؤتمر الصحفي المشترك بين هيلاري وكوشنير

أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون انها ترغب في اجراء المزيد من المشاورات مع روسيا حول البرنامج النووي الايراني، فيما اعلن امس ان روسيا ستشارك في بناء خط سكك حديدية يصل الى ايران عبر آسيا الوسطى·
وقالت كلينتون، اثر لقاء مع نظيرها الفرنسي برنار كوشنير، ''فيما يتعلق بقلقنا المشترك حول الجهود التي تبذلها ايران للحصول على السلاح النووي، سوف نتبع معا دبلوماسية ذكية وحوارا مع الاسرة الدولية''· واضافت ''سوف نقوم بهذا الامر مع ضم روسيا الى هذه المشاورات كشريكة في التعاون لاننا ننوي ان نطور علاقة اكثر انتاجية'' مع موسكو·
ومن ناحيته، اشاد كوشنير للصحفيين بعيد لقائه مع كلينتون، بهذه النية لاهمية روسيا في المحادثات حول البرنامج النووي الايراني خصوصا ان المحادثات جرت بناء على طلبها· وقال وزير الخارجية الفرنسي ''شددت، ووافقت، وقالت ذلك رسميا، على ان يضم الحوار حول ايران خصوصا، الروس''·
وتشارك روسيا في المحادثات السداسية'': الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين) بالإضافة الى المانيا· ولكن بسبب تحفظات موسكو في اقرار تعزيز العقوبات الدولية على ايران، نظمت وزيرة الخارجية الاميركية السابقة كوندوليزا رايس مرات عدة اجتماعات مع الاوروبيين وحدهم بدون دعوة روسيا والصين·
على صعيد آخر أعلن التلفزيون التركماني في ختام لقاء بين الرئيس التركماني قربان قولي بردي محمدوف ورئيس مؤسسة سكك الحديد الروسية فلاديمير اياكونين ان روسيا ستشارك في بناء خط سكك حديدية يصل الى ايران عبر آسيا الوسطى·
ونقل التلفزيون التركماني عن اياكونين ''استعداده للمشاركة في بناء خط نقل شمال-جنوب سيتم ربطه لاحقا بخط سكك الحديد الروسية''·
وتعتبر تركمانستان احدى اكثر الدول انغلاقا في العالم، وقد سبق لهذه الجمهورية السوفييتية السابقة في آسيا الوسطى، ان وقعت مع ايران في اكتوبر 2007 خلال قمة دول بحر قزوين اتفاقا ثلاثي الاطراف لبناء خط سكك حديد·

اقرأ أيضا

ترامب: أردوغان اعترف بخرق وقف إطلاق النار في سوريا