الرياضي

الاتحاد

سباق كأس محمد بن راشد للقدرة ينطلق اليوم بسيح السلم

أفضل فرسان العالم يشاركون في السباق

أفضل فرسان العالم يشاركون في السباق

تشهد مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم اليوم انطلاق فعاليات النسخة الرابعة من كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم (فئة ثلاثة نجوم) لمسافة 160 كلم، بتنظيم من نادي دبي للفروسية بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية وتحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية.
وتتزامن البطولة مع الذكرى الخامسة لتولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مقاليد الحكم في إمارة دبي.
وتأتي البطولة برعاية شركة لونجينز للساعات، حيث تم رصد العديد من الجوائز العينية والمالية لتصبح من أغلى سباقات القدرة في العالم والتي أصبحت ركناً أساسياً على خريطة الفروسية العالمية تقديراً للدور الكبير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في دعم الفروسية بشكل عام وسباقات القدرة بشكل خاص حتي أصبحت دولة الإمارات تتبوأ مكانة كبيرة في هذا المجال على المستوى الإقليمي والقاري والعالمي لتؤكد أهمية رياضة القدرة بوصفها رياضة تراثية عريقة للآباء والأجداد.
ويمثل الفرسان المشاركون في السباق 20 دولة تتقدمها الإمارات، فيما توافد أبرز الفرسان في العالم بصحبة أفضل الخيول من شتي أنحاء العالم ويشارك في البطولة فرسان من دول لها باع كبير في سباقات القدرة، وهي الأوروجواي وإيطاليا وإسبانيا وفرنسا وجنوب أفريقيا وروسيا وسلطنة عُمان والهند والأرجنتين وأستراليا وأستونيا والسودان وهولندا وبنجلاديش وبلجيكا وكندا وباكستان والسعودية.
وأعلنت اللجنة المنظمة عن اكتمال الاستعدادات للبطولة بالتجهيزات الفنية والبيطرية لاستقبال الفرسان العالميين المشاركين في البطولة وتجهيز “بوكسات” إيواء الخيول والمسارات ونقاط السباق للخروج بهذا الحدث الكبير في أبهى حلة.
الكأس من الذهب الخالص
تم تصميم كأس البطولة التي صنعت من الذهب الخالص في شكل أنيق ومميز، حيث تصل قيمتها إلى 60 ألف جنيه إسترليني ويتاح للبطل نحت اسمه مع أبطال الكأس في السنوات الثلاث الماضية والتي ستبقي لديه عاماً كاملاً.
الجهوري يسعى لامتلاك الكأس
وانطلقت بطولة كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عام 2008، وفاز في السباق الأول الفارس عمر حسين البلوشي من إسطبلات الريف، ثم كان الفوز عامي 2009 و2010 من نصيب الفارس علي خلفان الجهوري من إسطبلات الوثبة، وكما هو معروف فإن الفارس الذي يظفر بالمركز الأول 3 مرات يحتفظ بالكأس إلى الأبد وتبدو فرصة علي خلفان الجهوري سانحة للحصول على الكأس نظراً لفوزه مرتين متتاليتين، وهو على بعد خطوة من الاحتفاظ بالكأس إذا أحرز اللقب.
مسافة ومراحل السباق
تبلغ المسافة الكلية للسباق 160 كلم قسمت إلى ست مراحل، تبلغ مسافة المرحلة الأولى 36 كلم، وتم ترسيمها بالأعلام الصفراء، والمرحلة الثانية 32 كلم (أعلام حمراء)، والمرحلة الثالثة 32 كلم (أعلام خضراء)، والمرحلة الرابعة بالأعلام الزرقاء لمسافة 27 كلم والمرحلة الخامسة بالأعلام الوردية لمسافة 18 كلم، فيما تبلغ مسافة المرحلة السادسة والأخيرة 15 كلم بالأعلام البيضاء.
شروط السباق
وضعت اللجنة المنظمة للبطولة المصنفة دولياً وتقام تحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية عـدداً من الشـروط التي يجب الالتزام بها، وهي أن الحد الأدنى لعمر الجواد يجب أن لا يقل عن 7 سنوات، والحد الأقصى لنبضات قلب الجواد 64 نبضة في الدقيقة، والحد الأدنى للوزن المسموح به للفارس 75 كلجم، والحد الأدنى للسرعة 13 كلم في الساعة.
تعليمات للفرسان
وأعلنت اللجنة المنظمة مجموعة من من التعليمات الواجب الالتزام بها من قبل الفرسان، وتتمثل في أنه يسمح بالدخول لشخصين فقط داخل البوابة البيطرية، لا يسمح باستخدام السوط والمهماز واللجام الطويل جداً، وطالبت اللجنة الفرسان بعدم تأخير الخيل أو المماطلة داخل البوابات البيطرية، كما حذرت اللجنة المنظمة الأطقم المرافقة في المحاور من اقتراب السيارات من الخيول، وكذلك القيام بأي عمل يزعج الخيول أو يؤثر علي أدائها، كما يمنع إعطاء الماء أو أي نوع من المساعدة من داخل السيارة.
مسابقة أفضل حالة جواد
وستكون الخيول العشرة التي تنهي السباق خلال ساعة من وصول الخيل الذي احتل المركز الأول، مؤهلة للدخول في مسابقة أفضل حالة جواد في السباق، وتم رصد جوائز للخيول الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى.

اقرأ أيضا

مدرب «أبيض الشباب» ينتظر قرار «المنتخبات»