الاتحاد

عربي ودولي

إسرائيل تريد معرفة كل دولار يدخل الخزينة الفلسطينية


كشفت صحيفة 'يديعوت احرونوت' امس ، النقاب عن مناقشات موسعة اجرتها وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسفي ليفني مع ممثلي الاجهزة الامنية الاسرائيلية ، وعدد من مسؤولي ومندوبي الوزارات المعنية الليلة قبل الماضية ، للنظر في موازنة السلطة الفلسطينية ومعرفة كل دولار يدخل الخزينة تخوفا من استغلال حكومة 'حماس' الاموال في اعمال معادية لاسرائيل·
وقالت الصحيفة ان رئيس مجلس الامن القومي الاسرائيلي اللواء احتياط غيورا ايلند ، عرض على المجتمعين المعطيات التي تم جمعها في اسرائيل وممثلياتها في العالم ، حول مصادر دخل تمويل السلطة وكيف يتم استخدام هذه الاموال·
وعرض ايلند شرحا تفصيليا لبنود الموازنة الفلسطينية التي تعارضها اسرائيل ، والبنود التي يجب تفحصها عن كثب ، والبنود التي لا تعارضها·
ورجحت مصادر اسرائيلية معارضة اسرائيل للموازنة الخاصة بتمويل اجهزة الامن الفلسطينية، واعطى المجتمعون مثالا بالقول ان 'المعلمين' لن تكون عليها معارضة ، وفي المقابل ستظهر معارضة اسرائيلية على رواتب اجهزة الامن والشرطة ·
وبحث المجتمعون اقتراحين لفحص صرف الموازنة الفلسطينية : الاول بتعيين محاسب دولي يشرف على اجراء نقل الاموال، ولم يلق هذا الاقــــتراح تأييدا واسعا، والاقتراح الــثاني تعيـــين مجموعة محاســــبين دوليين للسلطة ، ويتم تركيز هؤلاء في مراكز مهمة لنقل وصرف الرواتب ومن ثم يقدمون تقريراً الى الدول التي تقدم مساعدات للسلطة ·
وطلبت وزيرة الخارجية الاسرائيلية من المجتمعين خطة مفصلة خلال ثلاثة ايام، لفحص ومراقبة دخل السلطة الفلسطينية من اجل منع دخول اموال الى حركة 'حماس' وتنظيمات اخرى·

اقرأ أيضا

استئناف المحادثات بين المجلس الانتقالي وممثلي الحراك في السودان