الاتحاد

عربي ودولي

نزال: جولة حماس المقبلة بالسعودية والكويت واليمن


القاهرة - محمد أبوالفضل:
أكد محمد نزال عضو المكتب السياسى لـ'حماس' فى حديث الى 'الاتحاد' أن الحركة عازمة على تشكيل حكومة ائتـلاف وطنى ، وقال إن آفاق النجاح موجودة أمامها ، وإن حالة القلق أو الحذر التى تسود المنطقة بسبب فوزها، تستند الى مخاوف أو رغبات عند بعض الأطراف· وركز على أن 'حماس' أمام 'مهمة شاقة وصعبة لكنها ليست مستحيلة ،ومثلما نجحت فى المقاومة تستطيع بالحكمة والحنكة النجاح فى التجربة السياسية'·
وقال نزال ،الذى وصل الى القاهرة فى زيارة سريعة، إن الجولة الخارجية التى قامت بها 'حماس' حققت نجاحا كبيرا وتمكنت من تحقيق اختراق سياسى لافت، وستستكمل لتشمل السعودية والكويت واليمن وفنزويلا وروسيا وجنوب افريقيا، كما ستقوم بجولة اخرى تشمل دولا في الخليج والمغرب العربي ،مشيراً الى ان هناك اتجاها لزيارة عدد من دول اميركا اللاتينية·وقال ان 'هذا الواقع يفرض على الولايات المتحدة النظر إليه بشكل عملى ، حيث عودتنا على التحدث عن الواقعية السياسية ،التى تؤكد وجود حقيقة اسمها 'حماس' وقد أجرينا مع واشنطن - قبل الانتخابات - حوارات غير مباشرة،بمعنى انه كانت هناك لقاءات مع شخصيات عملت فى مواقع مختلفة فى الادارة الأميركية ، والمشكلة هى أن واشنطن تتعامل مثل الأب الذي يعتبر نفسه راشدا وعاقلا ويفعل أشياء لا يريد لأبنائه الراشدين فعلها'·
وانتقد نزال ما يوصف بالتسويف فى عقد المجلس الوطنى الفلسطينى، وقال 'بعد أن قبلنا من حيث المبدأ الانخراط فى منظمة التحرير لم نلاحظ تحركات، فحتى هذه اللحظة لم يسمح لنا بالدخول إليها، لوجود بعض العقبات والعراقيل من جانب قيادة المنظمة ذاتها و'أبو مازن على رأسها'· مشيرا الى أنه سبق الاتفاق على تشكيل لجنة لتفعيل دور المنظمة فى مارس الماضى، وأن 'حماس' وجهت نداءات للرئيس الفلسطينى ورئيس المجلس الوطنى سليم الزعنون لعقد اجتماع للمنظمة 'غير أن ذلك لم يحدث بسبب عدم وجود إرادة عند القيادة السياسية لهذا العمل،ويخشى من ازدياد الاصرار على عدم تنشيطها'· واعرب عن اعتقاده بأن الاخوة فى 'فتـح' لا يريدون لأحد أن يقاسمهم ويشاركهم القرار فى المنظمة'· واختتم نزال كلامه الى 'الاتحاد ' بأن هناك وعودا من عدة جهات، رفض تسميتها، لتغطية العجز المالى ، وقال إن 'حماس' لن تحضر قمة الخرطوم العربية كحركة ، لكن بعض الأشخاص الذين ينتمون إليها سيحضرون بحكم مواقعهم فى الحكومة الفلسطينية الجديدة·

اقرأ أيضا

ثوران بركان جبل أجونج يلغي رحلات جوية في إندونيسيا