الاتحاد

عربي ودولي

بوتين: المفاوضات مع إيران صعبة

عواصم العالم - وكالات الأنباء: أقر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارته لاذربيجان بان المفاوضات الروسية الايرانية حول اقتراح تخصيب اليورانيوم الايراني في روسيا الذي يمثل مخرجا للازمة 'ليست سهلة' لكنه يأمل في التوصل الى نتيجة إيجابية في وقت اعلن نائب وزير النفط الايراني هادي نجاد حسينيان أمس ان بلاده لن تستخدم سلاح النفط في أزمتها مع الغرب حول ملفها النووي· وقال بوتين خلال مؤتمر صحافي في باكو مع نظيره الاذربيجاني الهام علييف ان 'المفاوضات في موسكو ليست سهلة'· واضاف 'نأمل ان نتوصل الى نتيجة ايجابية، والجانب الايراني اخذ حاليا استراحة قبل مفاوضات جديدة'· وكانت المفاوضات حول خطة تلحظ تخصيب اليورانيوم الايراني في روسيا انتهت أمس الأول من دون مؤشرات الى احراز تقدم من الجانب الروسي الذي دعا طهران الى تعليق تخصيب اليورانيوم· لكن طهران تحدثت عن تقدم، وقال رئيس الوفد الايراني علي حسيني تاش انه يأمل في 'التوصل الى اتفاق' مع موسكو حول انشاء شركة مختلطة تقوم بتخصب اليورانيوم المخصص لايران في روسيا· وقال بوتين 'نعتقد ان الاقتراح الروسي للخروج من الأزمة عبر شركة مختلطة لتخصيب اليورانيوم مقبول لدى ايران'· ومن المقرر ان تتواصل المفاوضات غدا في طهران التي سيتوجه اليها رئيس الوكالة الروسية للطاقة النووية سيرغي كيرينكو· وقال كبير المفاوضين النوويين الايرانيين على لاريجاني ان 'الاقتراح الروسي يجب ان يدرس في اطار اكثر اتساعا، اجرينا محادثات جيدة خلال المفاوضات الاخيرة'· من ناحيته قال حسينيان في حديث للتلفزيون الرسمي ان 'ايران لا تنوي استخدام النفط كسلاح من اجل محاربة الضغوط التي تتعرض لها في شأن ملفها النووي'· وقد رفض كبير مفاوضي الشؤون النووية في إيران تقارير صحفية بأن طهران أوقفت المباحثات مع ثلاثي الاتحاد الاوروبي- بريطانيا وفرنسا وألمانيا- قائلا إن 'الباب لا يزال مفتوحا أمام الاوروبيين والدول الاخرى أيضا'· وكان وزير الخارجية الايراني مانوشهر متقي قد صرح أمس الأول في مؤتمر صحفي بأن طهران ترغب استمرار المباحثات للتوصل إلى تسوية للازمة النووية 'لكن ليس بالضرورة مع ثلاثي الاتحاد الاوروبي وإنما مع دول الاتحاد الاوروبي بصورة منفصلة'· كما قال لاريجاني إن إيران تريد إزالة 'المخاوف أو الحجج' في العالم الغربي بشأن استخدام المشروعات النووية الايرانية لاغراض عسكرية لكنه شدد مجددا في الوقت نفسه على حق بلاده في تخصيب اليورانيوم لاجراء أبحاث وتحقيق أهداف التنمية· الى ذلك اجتمع وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير أمس مع رئيس الوزراء الصيني وين جياباو في مستهل مباحثات كشفت مصادر دبلوماسية عن أنها ستشمل قضايا من بينها دور بكين في التوصل إلى حل دولي للازمة الناشبة بشأن البرنامج النووي الايراني·

اقرأ أيضا

الاتحاد الأوروبي يوافق على تأجيل "بريكست" دون تحديد مدة