الاتحاد

الإمارات

نهيان: زايد سخّر الثروة لخدمة الجميع


أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن المناقب الكثيرة التي تميزت بها شخصية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان رحمه الله كقائد فذ ولامع والقواعد الحكيمة التي أرساها لأسلوب القيادة الناجحة قادت البلاد إلى أعلى مستويات التقدم والازدهار، داعيا الجميع إلى الاقتداء بهذا النموذج القيادي المشرف· وقال إن الشيخ زايد رحمه الله سخر الثروة لخدمة وفائدة الجميع ليس فقط من سكان الإمارات بل من الملايين في 40 دولة أخرى من العالم·
وأكد معاليه، خلال ختام فعاليات مؤتمر القيادة السنوي لـ'أدما العاملة' في العين أمس، على أهمية المزايا القيادية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، واستعرض معاليه بعض هذه المزايا التي يمكن اعتمادها كقواعد أو مبادئ للقيادة الصحيحة، فتطرق أولا إلى ضرورة الاستفادة من الماضي لفهم الحاضر والتخطيط للمستقبل والاهتمام بالعادات والتقاليد والاقتداء بكرم زايد الذي جعله منفتحا على الآخرين يتعلم منهم ويعلمهم، والمهارة في اختيار وقت وطريقة التغيير· وتحدث عن الاهتمام بالبيئة الذي كان جليا في السياسة البيئية التي اتبعها الشيخ زايد رحمه الله والتي لها الفضل في توفير البيئة النظيفة التي تتمتع بها الإمارات حاليا حيث تمت في عهده زراعة ما يزيد عن 150 مليون شجرة نخيل·
وأشار معاليه بعد ذلك إلى مشاركة القيادة مع الآخرين وهي الميزة التي مكنت الشيخ زايد رحمه الله من لم شمل الإمارات السبع لتشكيل أنجح نموذج للوحدة في العالم العربي إضافة إلى توسيع التعاون مع الآخرين من خلال دوره في تكوين مجلس التعاون الخليجي وحكمته في التقريب بين الدول العربية والإسلامية المختلفة·
وأكد معاليه على دعم التعليم والتطوير البشري والاهتمام بالمواهب وتشجيعها والاقتداء بالشيـخ زايد الذي وفر للمواطنين التعليم المجاني بكافة مراحله·
وأشار إلى ضرورة تعزيز مبادئ السلام والتفاهم والتسامح التي أرساها الشيخ زايد رحمه الله في مجتمع الإمارات الذي يحتضن جنسيات من مختلف أرجاء العالم·
وقد حضر ختام الفعاليات سعادة الدكتور هادف الظاهري مدير جامعة الإمارات وسعادة الدكتور عبدالله الخنبشي نائب مدير الجامعة وبدفاكرل المدير العام لادما العاملة وعدد من المسؤولين في الشركة·
وتناول المؤتمر، الذي تنظمه شركة ادما العاملة سنويا للقيادات العليا والمتوسطة بالشركة، عدة محاور أهمها المتغيرات العالمية في مختلف المجالات وإنجازات ادما العاملة لعام 2005 والمزايا القيادية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه· وكان المؤتمر قد بدأ صباح أمس الأول وألقى معالي محمد ظاعن الهاملي، وزير الطاقة، كلمة أكد فيها على أهمية دولة الإمارات في تلبية متطلبات السوق العالمي من البترول والغاز ومساهمتها في التنمية العالمية في مجال الطاقة·

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد يعزي محمد الشامسي في وفاة نجله