الاتحاد

الإمارات

تسويق تمور مزارعي الإمارات الشمالية

قامت وزارة البيئة والمياه بتوزيع إيرادات تسويق التمور لمزارعي الإمارات الشمالية للموسم التسويقي الثامن للتمورعن العام الماضي· صرح بذلك المهندس عبدالله بن راشد المعلا مدير المنطقة الزراعية الوسطى ،مشيرا إلى أن إجمالي المبالغ المستحقة من تمور مزارعي المنطقة الوسطى بلغت حوالي 29 مليون درهم موزعه على إمارات دبي والشارقة وأم القيوين وكذلك رأس الخيمة وعجمان، ناتجة من كمية تمور بلغت 5600 طن تقريباً، منوها أن أعداد النخيل المثمرة بالمنطقة الوسطى يعادل إنتاجها أكثر من 10 أضعاف هذه الكمية وتقدر بـ 975 ألف نخله مثمرة من إجمالي حوالي 1,7 مليون نخله بالمنطقة ·
وأشار إلى أن حصول المزارعين على محصول متميز وجيد و بمواصفات قياسية ما كان ليتحقق لولا عمل المزارع بإرشادات الوزارة ومتابعتهم للتعليمات الفنية ومحافظتهم طوال الأعوام السابقة على أشجار النخيل وتعهدها بالسقاية والتسميد والخدمة والرعاية التامة·
من جانبه أفاد محمد حسون رئيس لجان التسويق بالمنطقة الزراعية الوسطى أنه تمت عمليات فحص دقيقة لشحنات التمور المرسلة للدائرة للوقوف على مطابقتها للمواصفات المعتمدة منهم والتي كان من أهمها سقف الإنتاج ومطابقة الصنف ووجود هذه التمور في المزارع بعد معاينتها ميدانياً ومطابقتها باستمارة التسويق·
وقال إن عدد المزارعين المسوقين بلغ 925 مزارعا يمثلون ضعف العدد في عام 1998 وهو أول موسم تسويقي·
وذكر أن مبالغ تسويق التمور حولت من دائرة الزراعة والبلديات- قطاع الزراعة - إلى المناطق الزراعية والتي بدورها قامت بتحويلها للبنوك حسب أرقام حسابات المزارعين التي تم استيفاؤها منهم·

اقرأ أيضا

5.9% نسبة نمو قطاع الصناعات التحويلية في أبوظبي خلال 2018