الاتحاد

الرياضي

ركوب الخيل أحلى أوقاتي في دبي

منير رحومة:
قبل ان تكمل ربيعها الرابع جلست الطفلة الفرنسية تتابع مع والدها المهندس مباراة الدور النهائي لبطولة رولانجروس احدى البطولات الاربع الكبرى في العالم زجراند سلامز عام 1983 حيث كان النجم الفرنسي يانيك نواه ينحت اسمه بأحرف من ذهب في سجل القاب البطولة باعتباره اول فرنسي ينتزع اللقب·· تفاعلت الطفلة واختزنت بداخلها حبا كبيرا للكرة الصفراء فالتحقت بمدرسة التنس وكشفت عن موهبة جديدة بدات تشق طريقها بنجاح فسطعت في الملاعب الفرنسية واصبحت النجمة الاولى في بلادها·· مقاتلة تملك عزيمة كبيرة وتحب التحدي ·· لا تعرف اليأس وتؤمن ان العمل سر النجاح ·· بعد طول انتظار حققت مع مطلع العام الجديد 2006 حلمها بالفوز باول لقب جراند سلام في بطولة استراليا المفتوحة في تتويج لمسيرة ناجحة كانت خلالها الفرنسية الاولى التي تقود تنس بلادها الى تصدر الترتيب العالمي عام 2004 ·
تحل اليوم بيننا في دبي وعلى رأسها تاج بطولة انفاريس البلجيكية وهو ثالث لقب في اقل من شهرين بعد بطولة استراليا وبطولة الغاز بفرنسا ·· لتجدد العهد مع الجمهور الاماراتي الذي عرفها لاول مرة علة منصة تتويج بطولة دبي الدولية عام 2002 · التقينا بموريسمو المصنفة الثانية عالميا لتتحدث عن نجاحاتها وطموحاتها واحلامها وتوقعاتها لمشوارها في البطولة الحالية· في البداية تركز الحديث على الانطلاقة الموفقة في العام الجديد باحرازها ثلاثة القاب خلال اقل من شهرين ابرزهما لقب بطولة استراليا المفتوحة احدى بطولات جراند سلام حيث قالت بانها سعيدة بهذه البداية الناجحة والتي اعادت لها الثقة في امكاناتها واكسبتها دفعة معنوية كبيرة · واعتبرت ان لقب جراند سلام الاول في مشوارها جاء في توقيت مناسب لانه ساعدها على تطوير مستواها واللعب براحة كبيرة والايمان بامكاناتها الامر الذي كان له الاثر الايجابي في الفوز ببطولتي الغاز بفرنسا انفاريس ببلجيكا · واضافات انها تشعر حاليا برغبة كبيرة في الاستمتاع باللعب وتقديم كل امكاناتها لانها تحررت من الضغوط النفسية وتجاوزت مراحل الشك التي تصيب اللاعبة في بعض الفترات · كما قالت بان اصعب الامور بالنسبة للاعب هو اقناع نفسه بالقدرة على الفوز بالبطولات الكبرى والوصول الى ابعد ما يمكن حيث اضافت بانها عانت طويلا لاقناع نفسها بذلك وهو ما تحقق في بطولة استراليا · واعتبرت موريسمو ان الالقاب الثلاثة التي جاءت متتالية في بداية 2006 هي نتيجة جهود المواسم الماضية ووليدة رغبتها في مواصلة المشوار بقوة ·
العمل سر النجاح
عن سر عودة ايميلي موريسمو بقوة بعد ان ابتعدت عن المراكز المتقدمة وفي الفترات الاخيرة قالت بان العمل هو سر النجاح وطريق العودة القوية حيث اجرت معسكرا قويا في عطلة الشتاء وتدربت في الجبال لرفع جاهزيتها البدنية وخاضت تمارين فنية جيدة الامر الذي منحها شحنة قوية لدخول العام الجديد بقوة·
وقالت بانها كنت حريصة على تقديم 100% من امكاناتها في التدريبات والمباريات حتى ترتقي بمستواها واضعة امامها طموح استعادة المركز الاول في التصنيف العالمي الذي صعدت اليه عام 2004 ·كما تحدثت موريسمو عن الفترات الصعبة التي مرت بها خاصة عندما تعرضت للاصابة في 2002 والحالة النفسية التي عاشتها بعد خروجها من الادوار الاولى لبطولة موسكو ورولانجروس عام 2005 الامر الذي اصابها بالاحباط وخيبة الامل واثر كثيرا على معنوياتها حتى انها لم تتوقع العودة الى الملاعب · لكنها اضافت بان اصرارها وقوة عزيمتها منحاها دفعة كبيرة للانطلاقة من جديد · وقالت بانها امنت بانه لا يجب ترك أي شيء للصدفة وان النجاح يتطلب تركيزا كبيرا وعطاء كاملا ·
ضغوطات رولانجروس
باعتبارها الفرنسية الاولى التي تعتلي صدارة ترتيب اللاعبات المصنفات في العالم سألناها عن مشاركاتها في بطولة رولان جاروس احدى القاب الجراند سلام الاربعة في العالم وعدم نجاحها في الظهور القوي فأجابت أنها تشعر بضغوطات نفسية كبيرة كلما لعبت امام الجماهير الفرنسية حيث يتأثر اداؤهها وتفقد القدرة على تقديم كل امكاناتها ، واعتبرت ان هذا العامل مهم جدا في اداء اللاعبة ويحدد بشكل كبير نتائجه · وتمنت موريسمو بعد فوزها باللقب الاسترالي ان تتخلص من الضغط النفسي وان تحقق طموحها في الفوز باللقب الذي انتظرته طويلا · وعن كثرة المشاركات التي تخوضها لاعبة التنس وتنقلها من بطولة الى اخرى قالت بانها تستمتع بكل بطولة تشارك فيها وتحاول تقديم كل ما تملك من اجل المنافسة بجدية على الالقاب ·
بطولة دبي المحك الحقيقي
بعد غيابها عن الدورات السابقة لبطولة دبي الدولية للتنس سألنا موريسمو عن الجديد التي ستقدمه للدورة الحالية فقالت بانها سعيدة بالعودة الى دبي التي سبق وان فازت بلقبها عام 2002 واعتبرت ان البطولة الحالية ستكون الاقوى في سلسلة مشاركاتها في العام الحالي باعتبار وجود نخبة من ابرز اللاعبات المصنفات في العالم ابرزهن جاستين هينين وليندساي دافنبورت وماريا شارابوفا ومارتينا هينجيز الامر وانستاسيا مسكينا الامر الذي سيجعل المباريات على درجة كبيرة من الوقة ويرفع من المستوى الفني للدورة ويمتع الجماهير بعروض قوية ·
وعلى الصعيد الشخصي قالت ان بطولة دبي ستكون بمثابة الاختبار الحقيقي لها بعد الانطلاقة الناجحة في العام الحالي حيث ستحتك بمنافسات قويات وستتعرف على المكانة التي بلغتها الى حد الان · وعن امكانية ملاقاة البلجيكية جاستين هينن في الدور نصف النهائي في تكرار لنهائي بطولة استراليا عندما انسحب البلجيكية بسبب الاصابة قالت موريسمو بانها تتمنى اولا الوصول الى الدور نصف النهائي وفي حال ملاقاة هينين فان المباراة ستكون شيقة ومثيرة ·
عودة هينجيز
سألنا موريسمو عن ظاهرة عودة اللاعبات المعتزلات او اللات ابتعدن بداعي الاصابة مثل عودة مارتينا هينجيز الى بطولة دبي فقالت ان استعادة الامكانات والتعافي من الاصابة امر جيد ومشجع اما بخصوص هينجيز فانها تفاجات بالمستوى الطيب الذي تقدمه حتى الان والعودة القوية الى الملاعب ·
وقالت ان هينجيز قادرة على دخول المراكز العشرة الاولى في الترتيب العالمي خلال الفترة المقبلة خاصة وانها لاعبة مميزة تملك خبرة كبيرة·
الاستمتاع بالطقس وركوب الخيل
تحدثت الفرنسية اياميلي موريسمو عن عودتها الى دبي فقالت انها تعرف جيدا هذا البلد وتحرص في زياراتها على الاستمتاع بالطقس المعتدل وتمارس ركوب الخيل وزيارة اسطبلات جودولفين اضافة الى القيام بجولات لابرز المعالم الحضارية والتراثية وتناول العشاء في المطاعم الخارجية ·
واشادت موريسمو بالتعايش السلمي بين الشعوب المختلفة على ارض الامارات وتواجد العديد من الجاليات والاعراق والديانات الامر الذي يعكس قدرة هذا البلد على زرع الحب بين سكانه · واعتبرت ان الاجواء المريحة في دبي تساعدها على استعادة انفاسها من ضغط المشاركات الماضية وفي مقدمتها بطولة استراليا المفتوحة حيث بامكانها التمتع بالطقس الجميل والمشاركة في البطولة الحالية والتخفيف عن نفسها في نفس الوقت ·

اقرأ أيضا

كومباني يعود إلى أندرلخت لاعباً ومدرباً