الاتحاد

الإمارات

الجالية أقامت أمسية تواصل مع المسلمين القنصل الدانماركي حزين لتداعيات الرسوم


دبي - سامي عبدالرؤوف:
قام مركز جميرا للتعليم الإسلامي بناء على رغبة الجالية الدانماركية، بتنظيم أمسية بهدف التواصل وتعزيز أواصر الحوار لحل الأزمة الدانماركية الحالية، في مقر المركز·
حضر الأمسية الشيخ عبد العزيز بن راشد النعيمي والقنصل الدانماركي، بالإضافة إلى عدد من أبناء الجالية الدانماركية المقيمة في إمارة دبي وحشد من المسلمين·
وقام عدد من الدعاة والحضور بإلقاء شرح مبسط ونبذة عن الدين الإسلامي تتضمن مكانة الرسول صلى الله عليه وسلم وصفاته ومبادئه وتعريف الحاضرين من غير المسلمين بأهمية احترام المبادئ التي يتبناها المسلمون والتركيز على أن الدين الإسلامي يحترم جميع الديانات السماوية وهو الدين المحبة والعدل والتسامح ·
وعبر القنصل الدانماركي خلال الأمسية عن احترامه تقديره للمسلمين ودولة الإمارات بشكل خاص، مشيرا إلى أنه خلال الخمس سنوات التي أمضاها في الدولة حظي بصداقات عديدة مع المسلمين في الدولة من المواطنين والمقيمين على السواء·وعبر عن حزنه لما حدث من تداعيات الموقف وعن أمله في أن تعود الأمور إلى سابق عهدها·
ثم تحدث رجل الأعمال مشعل كانو، عضو في مجلس إدارة المركز، عن الإسلام كدين العدل والرحمة وعن مكانة محمد صلى الله عليه وسلم رسول الرحمة عند المسلمين·

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يهنئ سلطان عمان بيوم النهضة