الاتحاد

الإمارات

الدعوة للحفاظ على الطهر العربي


شارك خبراء مختصون في دراسة اتجاهات حماية حيوان 'الطهر العربي' في ورشة العمل السابعة الخاصة بدراسة استراتيجيات الحفاظ على الحيوانات البرية في شبه الجزيرة العربية·
وقد أوصى الخبراء بضرورة تعميق التواصل بين المؤسسات المعنية في سلطنة عمان ودولة الإمارات لتحديد طرق ومناهج الحفاظ على الطهر العربي كونه لا يتواجد إلا في البلدين·
وأكد خبراء مجموعة النمر والطهر والوعل العربي على ضرورة البدء في القيام بأعمال جادة بين المراكز المتخصصة في البلدين تعنى بالحفاظ على الطهر العربي وذلك من خلال تكثيف الجهود العلمية والبحثية التي تهتم بالبصمة الوراثية وطرق العناية في الأسر وسلوكيات التكاثر والتركيز على تكثيف المسوحات الميدانية في مناطق تواجد الطهر·
وتعقد فعاليات ورشة العمل برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في مركز إكثار وحماية الحيوانات العربية البرية المهددة بالإنقراض بالشارقة وتنظمها هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة وتختتم فعالياتها اليوم· وكان قد تم توزيع المشاركين في الورشة على أربع مجموعات عمل تمثلت في مجموعة النمر والطهر والوعل العربي ومجموعة الطيور المفترسة ومجموعة القوارض ومجموعة الأسماك وحيوانات المياه العذبة·
وأوصى الخبراء والمختصون المعنيون بدراسة استراتيجيات الحفاظ على النمر العربي بضرورة إجراء المسوحات الميدانية في المملكة العربية السعودية والجمهورية اليمنية وعقد اجتماع للمختصين والمسؤولين في المؤسسات المعنية بدول المنطقة تسبق انعقاد الورشة بثلاثة أيام في دورتها الثامنة في العام 2007 وذلك لوضع استراتيجية الحفاظ على النمر العربي في بيئات شبه الجزيرة العربية وتبادل الخبرات بشأن الخطط الوطنية لحماية النمر العربي في الدول الأعضاء·
وأكد السيد عبد العزيز المدفع مدير عام هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة على أهمية هذه الورشة في تفعيل جهود الشراكة في الحفاظ على الحيوانات النادرة في بيئات شبه الجزيرة العربية من خلال دعم جهود المختصين والخبراء من أجل تحقيق أهداف الورشة التي يشارك في فعالياتها أكثر من ثمانين خبيرا ومختصا من المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين وسلطنة عمان ودولة الكويت ودولة قطر ودولة الامارات والجمهورية اليمنية والمملكة الأردنية إلى جانب مجموعة من الخبراء والمختصين في الحياة الفطرية من الاتحاد الدولي لصون الطبيعة والصندوق الدولي للمحافظة على الحياة الفطرية وخبراء من عدد من الجامعات الاوروبية من بريطانيا وألمانيا وسويسرا وفرنسا· (وام)

اقرأ أيضا

"الاتحادية للموارد البشرية" و"تحقيق أمنية" تطلقان حملة عمرة الأطفال