الاتحاد

الرياضي

صراع خماسي على لقب الشوط الرئيس

محمد حسن (دبي)

يستضيف مضمار جبل علي في الساعة الثانية والثلث من ظهر اليوم حفل سباقه الثامن لهذا الموسم 2015- 2016، والذي يحمل اسم «سباق أم سقيم– يوم طيران الإمارات»، ويتـألف من 6 أشواط، خصصت كلها للخيول المهجنة الأصيلة، وتبلغ القيمة الإجمالية للأشواط الستة 475 ألف درهم برعاية طيران الإمارات.

وتحتدم المنافسة في الحفل في الشوط الثالث والرئيس في سباق تحضيري «جبل علي ستيكس» والذي خصص للخيول تصنيف (85) وما فوق على مسافة 1950 متر «شروط» وتتجه الأنظار لثلاثة من خيول المدرب مصبح المهيري وهي «إنتربريت» بقيادة فرناندو هارا، والذي شارك مرة واحدة هذا الموسم وحل رابعاً، و«سيلفر جلاكسي» بقيادة تاج أوشيه أحد نجوم مضمار جبل علي الموسم الماضي، وخاض مواجهة واحدة هنا هذا الموسم خيب فيها الآمال بعد أن حل متأخراً، أما الجواد الثالث للمهيري فهو «تنفيذ» بقيادة وين سميث، والذي كان وصيفاً وثالثاً في آخر مشاركاته هنا.

ويدفع بطل المدربين بمضمار جبل علي المدرب دووج واتسون بالجواد القوي «بوساتو» بقيادة باتريك دوبس، والذي حقق فوزين متتاليين قبل أن يتأخر في مشاركته الأخيرة هنا.

وربما جاءت الخطورة في هذا الشوط من الجواد «حاذق» بإشراف علي الرايحي وبقيادة بول هانجان، والذي كانت معظم مشاركاته الأخيرة بميدان، إلا أنه يملك سجل طيب من النتائج في مضمار جبل علي.

ويستهل الحفل بسباق خصص للمبتدئة عمر 3 سنوات وما فوق لمسافة 1600 متر، بمشاركة 13 خيلاً أبرزها «فائز» بإشراف إروين شاربي وبقيادة ديفيد روبرت، وأمام هذا الجواد فرصة ثمينة لإنجاز فوزه الأول والذي سعى له جدياً هذا الموسم لكن الحظ لم يحالفه، حيث كان وصيفاً مرة وثالثاً ثلاث مرات.

ويشاركه بنفس الحظوظ وطموحات الفوز الجواد «ماونتين ليون» بإشراف ساتيش سيمار وبقيادة ريتشارد مولين، والذي كان وصيفاً مرة وحل بالمركز الثالث 3 مرات وكلها بذات المضمار.

لكن ربما تأتي الخطورة من «سكاي جازر» بإشراف علي الرايحي وبقيادة تاج أوشيه، والذي خسر المركز الأول في ميدان قبل 20 يوماً، ومن الخيول المرشحة أيضاً للمنافسة على اللقب «سيمبلي» بإشراف راشد بورسلي وبقيادة وين سميث.

«تدمير» يواجه «أمان»

وتحتشد 11 من الخيول القوية للمنافسة على اقتناص لقب الشوط الثاني المخصص للخيول تصنيف (58- 69) لمسافة 1800 متر تكافؤ، ويدفع المدرب إروين شاربي باثنين من الخيول القوية هما «تدمير» بقيادة ديفيد روبرت، و«أمان» بقيادة بول هانجان، فالجواد الأول فائز بمضمار الشارقة وكان وصيفاً هنا بذات المسافة، أما الثاني فسجل الفوز بداية الموسم بذات المضمار.

ومن الخيول القوية في الشوط «تايدس رايز» بإشراف أحمد بن حرمش وبقيادة فريدريك تايليكي، والذي حقق على نفس المضمار فوزاً كبيراً، لكنه تراجع في مشاركاته التالية، قبل أن يحل ثالثاً في آخر مشاركة بذات المسافة والمضمار.

ولا يمكن تجاهل «كوينتيليان» بإشراف إسماعيل محمد وبقيادة وين سميث، والذي تأخر في آخر مشاركة بمضمار العين لكنه كان ثالثاً قبل ذلك هنا وبذات المسافة.

ويسعى الجواد «مستر تشرشل» بإشراف إسماعيل محمد وبقيادة وين سميث لتكرار فوزه الذي حققه هنا قبل أسبوعين، وذلك في الشوط الرابع المخصص للخيول عمر 3 سنوات وما فوق، وتتنافس على مسافة 1400 متر تكافؤ، بمشاركة 8 خيول.

وقد ظل أداء الجواد «مستر تشرشل» في تطور إلى أن تمكن من تحقيق الفوز الأول بذات المسافة في سباق المبتدئة، ويبرز من خيول الشوط أيضاً «جست أبيني» بإشراف دووج واتسون وبقيادة باتريك دوبس، فقد كان فائزاً هنا ووصيفاً قبل أن يتأخر في مشاركتيه الأخيرتين.

ويدفع المدرب علي الرايحي بالجواد «ليك هوك» بقيادة تاج أوشيه والذي سجل هنا بذات المسافة فوزاً رائعاً، قبل أن يتراجع في آخر مشاركة قبل أسبوعين، أما المدرب دروبا سلفرتنام فيدفع بالجواد «هير ناو» بقيادة كريستوفر هيس في ثاني مشاركة له بالدولة بعد أن خيب الآمال في المشاركة الأولى.

وتحتشد نخبة قوية من الخيول للمنافسة على لقب الشوط الخامس المخصص للخيول عمر 3 سنوات وما فوق لمسافة 1200 متر تكافؤ، ويتوقع أن يقود التنافس الجواد «أجرام» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة بول هانجان في أول ظهور له هذا الموسم بمضمار جبل علي، لكنه سجل تألقاً لافتاً خلال مشاركاته بمضمار ميدان، حيث كان الفوز من نصيبه مرتين وثالثاً لمرة واحدة.

ويدفع المهيري أيضاً بجواد قوي آخر هو «كونفيرم ويذ فاكت» بقيادة فرناندو هارا، والذي خاض 5 مشاركات هنا لم يخرج فيها من الميزان وكان وصيفاً مرتين.

ويدفع المدرب دروبا سلفرتنام بالمهر المتطور «روسي» بقيادة كريستوفر هيس، والذي خسر المركز الأول بصعوبة في ميدان قبل 20 يوماً، ويسعى المدرب راشد بورسلي لتقديم المخضرم «كان وين» بقيادة ديفيد روبرت بمظهر جيد في أول حضور له بشعار نقابة بورسلي.

اقرأ أيضا

43 ميدالية تزين أبطال «جو جيتسو الإمارات»