الاتحاد

الرياضي

شارابوفا: الجمال ليس سر نجاحي

تغطية - منير رحومة:
حسناء التنس ماريا شارابوفا ··ساندريلا ملاعب الكرة الصفراء ··موهبة لم تتجاوز بعد ربيعها الثامن عشر صعدت على منصة تتويج اكبر بطولات العالم زجراند سلامز عندما فازت بلقب ويمبلدون وعمرها 17 عاما ··فخطفت الانظار ودقت جرس بزوغ نجمة جديدة في سماء تنس السيدات سيكون لها شأن كبير في المستقبل · بداية شارابوفا في عالم التنس كانت على يد اسطورة التنس نافراتيلوفا التي اكتشفت موهبتها خلال مباراة استعراضية في روسيا فنصحت والدها بنقلها الى الولايات المتحدة الاميركية لصقل موهبتها في احدى الاكاديميات ·
ورغم ان والدها لم يكن في ذلك الوقت يملك حتى ثمن تذكرة الطائرة فأن ايمانه الكبير بقدرة ابنته على النجاح دفعه لاصطحابها الى اميركا حيث قضى سنتين معها تاركا والدتها في روسيا ·وبعد ان برهنت النجمة الروسية شارابوفا عن امكاناتها الكبيرة للمدرب بوليتيري الذي سبق له تدريب عدد كبير من النجوم امثال اجاسي وكورييه وهينجيز وكورنيكوفا التحقت والدة شارابوفا بابنتها وزوجها لتبدأ اللاعبة الشابة في خوض غمار البطولات والتعود على اجواء المنافسات ··ولانها من مدينة لا تبعد كثيرا عن المدينة الشهيرة التي شهدت انفجار مفاعل تشرنوبيل عام 86 فان شارابوفا كانت تملك داخلها قوة خارقة لم تجد سوى ملاعب التنس لتفجرها فيها ··وبدأت شارابوفا تشق طريقها بثبات حتى دخلت الاحتراف عام 2001 ثم دخلت قائمة ال20 الاوائل عالميا في 2004 وفازت بلقب ويمبلدون وحققت ما لم تحققه اية لاعبة روسية من قبل عندما اعتلت صدارة اللاعبات في العالم خلال اغسطس الماضي ·
وبالرغم من نجاحاتها داخل الملعب وتركيزها الكبير على مشوارها الرياضي ان الحسناء الروسية اظهرت في المواسم الأخيرة اهتماما مماثلا بالموضة وعالم الموديلات الأمر الذي رآه البعض بداية انحراف شارابوفا عن مسار النجاح خاصة امام رغبة شركات الاعلان العالمية في استغلال جمال اللاعبة لتسويق بضائعهم ومنتوجاتهم ·
التقينا شارابوفا خلال تواجدها في نادي الطيران بدبي وخضنا معها في العديد من المواضيع التي تخص الجانب الآخر من حياة نجمة التنس العالمية ·
باعتبار ان زيارة ماريا شارابوفا الى دبي هي الأولى من نوعها حيث لم يسبق لها المشاركة في البطولات الماضية فسألناها عن الفكرة التي تحملها عن البطولة والاجواء التي وجدتها في دبي فقال بانها سعيدة بتحقيق طموحها في اللعب ببطولة دبي التي سمعت عنها الكثير بفضل مشاركة نخبة من ابرز اللاعبات المصنفات عالميا ·
واضافت بانها مرتاحة للاجواء المميزة والتنظيم الجيد والراحة الكبيرة التي تشعر بها منذ وصولها الى الامارات ·
وتمنت ان تستمتع بوقتها وان تقضي اياما طيبة بدبي وان تحقق نتائج ايجابية وتعود في البطولات المقبلة حتى تستمتع بنفس الاجواء ·
عن اجواء المنافسة في بطولة دبي اعتبرت شارابوفا بأن مشاركة نخبة من اللاعبات صاحبات المراكز المتقدمة في التصنيف العالمي يضفي على البطولة حماسا كبيرا واثارة عالية لأن كل لاعبة جاءت من اجل الفوز والظفر باللقب وكذلك تعزيز رصيدها من النقاط الأمر الذي يجعل المستوى الفني قويا ويساهم في تقديم مبارايات جيدة ·
واضافت بان اغلب اللاعبات يمتلكن الخبرة الكافية للمنافسة وسبق لهن المشاركة في بطولات دبي وهو ما جعلها تتدرب بقوة من اجل الوصول الى اعلى درجات الجاهزية ودخول الدورة بقوة ·
اما بخصوص اشراف والدها على تدريباتها والنظام القاسي الذي يفرضه عليها في المران اجابت بانها متعودة على التدريبات القوية وتسعى لبذل كل جهودها من اجل اعداد نفسها بدنيا وفنيا للبطولات ·
تعد الروسية ماريا شارابوفا من ابرز اللاعبات الجميلات في عالم التنس واكثرهن رشاقة حيث سطع جمالها بشكل لافت في وسائل الاعلام التي افردت صور اللاعبة في صفحاتها الاولى فظهرت كفتيات الاعلانات ·
وعندما سألناها عن مدى مساهمة جمالها في شهرتها رفضت شارابوفا بشدة ان يكون جمالها هو سر نجاحها لأن الملعب لا يعترف بغير الأداء والكلمة الاولى والأخيرة للمستوى الفني الذي تقدمه اللعبة ·
وقالت بأن الثقة في النفس والاصرار على النجاح هما وراء نجاحها لأنها تثق في امكاناتها وموهبتها ومؤمنة بقدرتها على بلوغ اعلى المراتب ·واضافت بأن اللاعبة التي تنجح في ترجمة عزيمتها على الملعب هي الأقدر على النجاح والوصول الى البطولات والالقاب ·وبالتالي فان الجمال لا يعد سوى عامل داخلي محفز يبعث على الثقة بالنفس لا اكثر ولا اقل ·
ظهرت الروسية شارابوفا مؤخرا في برامج اعلانية لتقديم منتجات في عالم الموضة فسألناها عن سر اهتمامها بهذا القطاع ومدى تأثيره على مشوارها بالتنس فاجابت بانها مهتمة بالموضة منذ الصغر وتعشق عالم اللبس وجديد الموضة وبالتالي فهو ليس بجديد عنها ولا يمكن ان يؤثر في مشوراها الرياضي لانها مركزة جيدا في تدريباتها وتحرص على النجاح في التنس وتقديم كل امكاناتها في الملاعب والمنافسة بقوة على الالقاب والبطولات·
لكن شارابوفا اضافت بأنها تعيش حياة عادية ولا تحرم نفسها من الاستمتاع بوقت فراغها والتجول والدعاية لبعض المنتجات وزارت خلال الأيام الماضية اكثر من مكان بدبي لاغراض اعلانية وترفيهية ·
وعن مدى اهتمامها بنقش الحناء وبعض العادات العربية التي تلقى استحسان لاعبات التنس قالت بانها لا تعرف ذلك وانها ستحاول اكتشافه خلال فترة اقامتها بدبي ·
عن المشاكل التي ظهرت بينها وبين بقية اللاعبات الروسيات مثل انستاسيا مسكينا والضجة الاعلامية التي رافقت ذلك في اميركا نفت شارابوفا اية خلافات مع مواطناتها وقالت بانها تركز فقط على مسيرتها الرياضية وتحاول بذل كل امكاناتها للوصول الى المراتب المتقدمة ·

اقرأ أيضا