الاتحاد

منوعات

ينتحل صفة كاهن ويبيع بطاقات لمقابلة البابا

أوقف شخص كان يدعي أنه كاهن في لوس انجليس بعدما أقام قداديس مزيفة ونظم زيجات في كاليفورنيا في غرب الولايات المتحدة.
 
وقد كشف أمر اروين مينا (59 عاما) بعدما باع بطاقات إلى أشخاص لرؤية البابا فرنسيس خلال زيارته للولايات المتحدة خلال الصيف.
 
هذه الحجوزات لم تحصل أبدا كذلك لم تتم الرحلة فيما بلغت قيمة عملية الاحتيال هذه 53 ألف دولار.
 
وقد أبلغت اسقفية لوس انجليس، الشرطة بوجود الكاهن المزيف في الرابع من يونيو.
 
ووجهت إلى اروين مينا 3،  تهمة من بينها السرقة وحنث اليمين بتوقيعه وثائق زواج مع أنه غير مؤهل لذلك. وهو متهم أيضا بممارسة الطب بطريقة غير شرعية بادعائه أنه قادر على شفاء المرضى.
 
وجاء في بيان لمكتب المعدي العام في لوس انجليس أن "اروين مينا ادعى أنه كاهن كاثوليكي اعتبارا من أكتوبر 2014 في كنيستين في لوس انجليس حيث أقام القداديس وتلقى اعترافات الناس وشارك في مراسم زواج".
 
وقالت شرطة لوس انجليس في بيان "لقد طلب الحصول على تبرعات لكنه كان يحتفظ بالمال لنفسه".
 
وأوقفت الشرطة الكاهن المزيف في حي في لوس انجليس قريب من "رعيته" وأودع السجن. وهو يواجه احتمال الحكم عليه بالسجن 21 عاما.
 
وقال ممثلون عن الكنيسة للشرطة إن مينا يدعي أنه كاهن منذ منتصف التسعينات. وفي كل مرة، كان يكشف امره كان يختفي من دون أن يترك أي أثر.


 

اقرأ أيضا

امتحانات.. بلا توتر أو تشتت