الاتحاد

عربي ودولي

تحفظ أميركي على مشاركة عسكرية بدار فور


عواصم - وكالات الانباء: أعرب سفير الولايات المتحدة لدى الامم المتحدة جون بولتون عن تحفظه حيال مسألة مشاركة عسكرية اميركية في الجهود التي تبذل لحل الازمة في اقليم دارفور بغرب السودان، وفي مقابلة مع مجلة 'التايم' قال بولتون 'من السهل التحدث بخفة عن ادخال عسكريين في لعبة ما يجري عندما تكون أرواح بشرية معرضة للخطر'·
واضاف 'يمكن ان يسقط عدد كبير من العسكريين قتلى ولا يتم انقاذ مدني واحد· لا أعتقد ان الامر سيكون مؤشر نجاح'·وكرر مع ذلك موقف واشنطن التي تعتبر ان الازمة في اقليم دارفور الذي يشهد حربا اهلية وازمة انسانية خطيرة تشكل 'إبادة' وهو وصف مثير للجدل· وفي هذا السياق أكد مستشار الرئيس السودانى عباس النور مجددا تمسك بلاده باستمرار دور الاتحاد الافريقى راعيا لمفاوضات السلام حول اقليم دارفور بغرب السودان·
مؤكدا فى الوقت نفسه توافر مقتضيات الامن فى الاقليم· وطالب المسؤول السودانى الولايات المتحدة والمجتمع الدولى بالوقوف خلف مفاوضات السلام لحل مشكلة دارفور بدلا من تكرار الاتهامات بارتكاب مذابح· وقال إن مسار المفاوضات السلمية هو الاجدر بالاهتمام بدلا من نشر قوات دولية· الى ذلك أعلن جنرال صبى عقيد نائب القائد الاعلى السابق للجيش التشادى انضمامه لقوات المعارضة المناوئة للرئيس ادريس دبى الى جانب الجنرال أساقا ديار القائد السابق لسلاح المدرعات بالاضافة الى سبعة ضباط برتبة العقيد وحوالى400 فرد من ضباط الصف والجنود· وقال العقيد عمر مامدين الضابط بالحرس الجمهورى واحد الضباط المنشقين ان الاوضاع فى تشاد وصلت مرحلة حرجة··· مشيرا الى أن عددا من كبار ضباط الجيش بالمجموعة المنشقة عارضت تورط تشاد فى نزاع دارفور وهو ما وصفه العقيد مامدين بالنقطة التى أثارت خلافات واسعة فى صفوف الجيش·

اقرأ أيضا

زلزال مدمر يهز بيرو