الاتحاد

الرياضي

الريال وأرسنال لقاء المعنويات العالية


لا يخفي ارسن فينجر تخوفه الشديد من ريال مدريد على غير العادة حينما اجريت القرعة قبل اشهر والسبب حسب فينجر ان الدماء الجديدة التي تم ضخها في النادي كسيسينيو وروبينيو اعطت للريال دفعة جديدة، انها سرعة ثاقبة بات يملكها الفريق اليوم بعد ان كنت تحس في الماضي ان الفريق كان قد شاخ فعلا·
وليس لدى المدفعجية اي استعدادات للخسارة خصوصا مع هبوط الأداء على المستوى المحلي ولا نخفي سرا ان قلنا ان خبطتين في رأس وينجر قد أذتاه بالفعل بعد الخروج من كأس انجلترا وهو حامل اللقب وفقدان الدوري المحلي معنويا قبل ان يكون ماديا والدليل التصريحات التي تخرج من لاعبي الارسنال حول ان تشيلسي بات محلقا وان لا أحد لديه القدرة في الوصول اليه او اسقاطه حتى وان تدخل ديك تشيني نائب الرئيس الاميركي وهو الصياد الماهر كما اثبت للعالم مؤخرا·
ولا ينتهي تعثر الارسنال عند هذه النقطة بل ان هدية عيد الحب كانت من ليفربول وقبلة التهنئة من ستيفان جيرارد في الدقيقة الثانية والثلاثين من عمر المباراة حيث لم يستطع المدفعجية من الاستفادة من 58 دقيقة متبقية وهذا الفشل كان انسب عنوان له هو ما كتبته الصن بأنه الواقع الموجع·
ليس هذا هو الواقع المؤلم الوحيد للارسنال والريال بل يضاف الى هذا وذاك العنصرية حيث سيكون ملعب برنابيو مسرحا لأول لقاء بين فريق انجليزي وآخر اسباني بعد لقاء المنتخبين عام 2004 وفي وقتها اطلقت (القرد) الشهيرة على لاعبي انجلترا من ذوي البشرة السمراء ثم عادت الحادثة الى الصدارة حينما غرم مدرب اسبانيا لويس اراجونيس اكثر من الفي جنيه استرليني بسبب اطلاقه السباب المغلفة بالالوان تجاه تيري هنري في حادثة منفصلة·
المدريديون منحوا تذاكر قليلة للانجليز وبالتالي فإن احتمالية التشابك ستكون كبيرة مع وجود مناطق في الاستاد سيمتزج فيها المشجعون من كلا الطرفين وهنا تكمن احتمالية تصاعد العداء وانتقاله الى مرحلة متقدمة من المواجهات·
في العاصمة الاسبانية مدريد فإن الرسالة واضحة وجاءت على لسان انجليزي وهو لسان (جوناثان وددجيت) الذي قالها على صفحات (الصن) البريطانية وبعنوان عريض سنحطمكم·
(وودي) الذي وصل سعره الى 13,4 مليون جنيه استرليني قال بصراحة: ان لم نحطمهم سوف يحطموننا، وأنا احب ان اقول ذلك بصراحة، لاشيء افضل من ان تدافع عن حياتك وان تبقى سجلاتك نظيفة ويضيف: اعلم انه من الصعب ايقاف تيري هنري ولكن علينا ان نكون في قمة ادائنا كي نوقفه، هذا ليس خيارا بل واجبا سننفذه·
حال الريال من حيث المنافسة في البطولات الاسبانية ليس افضل من الفريق اللندني ويبدو ان الصحوة التي وقفت عند حاجز الاربعة اهداف لها جزء ثان في برنابيو لأنه (بصراحة فقد هزمنا سرقسطة بأربعة اهداف للاشيء ومازلنا نعيش اجواء تلك المباراة التي لا توصف، لم اكن قادرا على التنفس من فرط سرعتها والجمهور كاد يجن في برنابيو)، ويؤكد وددجيت انه لم يعش في حياته لحظة كهذه حتى ايام لعبه لنيوكاسل ولكن لاعبو الارسنال صغار بالنسبة لنيوكاسل ولن يستطيعوا الهروب او الاختباء من السيل القادم·
الحقيقة تقال ان وددجيت التقى هنري ست مرات من قبل حينما كان لاعبا لنيوكاسل وقد نجح في ايقاف تيري هنري لا بل كان هو الوحيد الذي نجح في ايقافه طوال هذه المباريات الست، واخيرا يجب الا يعبر ما قاله وودجيت بأنه في تفكير سفين جوران اريكسون لضمه للتشكيلة وقد يكون القرار حاسما لو استطاع وودجيت ايقاف تيري هنري في مباراة الثلاثاء العاصفة·
لمحة تاريخية
لم يسبق للفريقين ان التقيا من قبل ولكن رغم ذلك فإن لقاءات الأندية الاسبانية والانجليزية ذات مستوى عالٍ وخصوصا حينما يتعلق الامر بالريال فمع بداية البطولة في الخمسينات كان الريال قد استطاع تخطي المانشستر يونايتد (اولاد باسبي) مرة واحدة ومن ثم مالت الكفة لصالح الاندية الانجليزية حتى عادت الأمور الى نصابها في السنوات الاخيرة وخصوصا منذ موسم 1998/1999 وما بعد ذلك حتى اليوم·

اقرأ أيضا

«أصحاب السعادة» و«الزعيم» إلى دوري أبطال آسيا