الاتحاد

الرياضي

التركيز يقود الوصل لدرع السلة

متابعة - محمد حمصي:
ابتسمت الجولة الأخيرة للفهود واوفى نجوم الوصل بوعدهم عندما أعلنوا بعد خسارتهم في المباراة الأولى في عقر دارهم بأنهم سيعوضونها بصالة الأهلي بعد ما دارت الصالة الصفراء ظهرها لهم ليوقفوا بذلك الاعصار الأهلاوي الذي 'أكل الأخضر واليابس' وكاد يقضي على من قابله في طريقه لولا الوقفة الجادة للفهود والتفوق على كل الظروف الصعبة التي سبقت المباراة النهائية في مقدمتها ايقاف مدربهم عبد الحميد إبراهيم وتكليف رجل المهمات الصعبة نضال بكري لتحمل المسؤولية في وقت ضيق وحرج للغاية·
واذا كان الوصلاوية قد استحقوا البطولة عن جدارة بعد ادائهم المميز واستغلال عنصر الخبرة في مثل هذه المباريات الحاسمة فإن الأهلاوية يستحقون ايضا التهنئة على المستوى الذي قدموه طوال مباريات المرحلة الثانية وعودتهم للواجهة من جديد بعد موسمين 'أعجفين' وحسب تقديرنا فإن المركز الثاني يعد بطولة للشاطين الحمر الذي قلبوا كل الموازين والحسابات في دوري ·2006
الفوز الوصلاوي كان وراءه العديد من الأسباب أبرزها التعامل مع المباراة بهدوء وتركيز تماما كما صرح المدرب نضال بكري وهذا الجانب كان غائباً عن المباراة السابقة ودفع الفريق ثمنه غاليا ثم عوضه في اللقاء الفاصل· علاوة على مستوى اللاعبين الأساسيين الذين يمثلون مفاتيح اللعب وخاصة أيوب عباس نجم المباراة الأول والذي لعب دورا بارزا في هذا الانتصار الثمين عندما نجح بتسجيل خمس رميات ثلاثية محققاً أعلى سكور في المباراة 24 نقطة ومعه الكابتن خليفة الشيبة الذي قام بدور تكتيكي جيد ونجح باحراز أهم رمية ثلاثية عندما قلص سعيد مبارك الفارق الى سلة واحدة '61-'59 في آخر دقيقتين واذا بالشيبة يفاجئ الاهلاوية برمية قاتلة رافعا الفارق الى 5 نقاط ومن بعده سجل أيوب رمية حرة وتبعه ابراهيم عبد الله برمية مماثلة· اذاً مفاتيح اللعب الأساسية مثل أيوب وخليفة الشيبة وابراهيم عبد الله وكذلك يونس خميس الذي سجل رميتين ثلاثيتين والنجم الصاعد راشد ناصر الزعابي كل هؤلاء لعبوا دورا بارزا ساهم بهذا النجاح· وبكل تأكيد تأثر الفريق الأهلاوي بخروج صانع ألعابه ناصر سعيد في وقت مبكر وبالتحديد في آخر أربع دقائق و41 ثانية في الربع الثالث الامر الذي ضاعف من مسؤوليات لاعبي الأهلي وعلى وجه الخصوص سعيد مبارك أبرز اللاعبين والذي كان مطالبا بعمل كل شيء بما في ذلك مهمة صانع الألعاب الى جانب العملاق عبد اللطيف عبد الإله والذي ظهر بمستوى رائع خاصة في النصف الاول من المباراة وسعيد عتيق الذي واصل تألقه في المرحلة الثانية الحاسمة·
ويجب الا ننسى ايضا أن الأهلي أخفق في تعطيل 'السلاح' الذي يستخدمه الوصلاوية والمتمثل بالهجمات المرتدة السريعة الفاست بريك بالاضافة الى الاجادة من خارج القوس لدرجة ان الوصل سجل عدة نقاط مهمة من خلال الفاست بريك وكذلك من خارج القوس حيث تمكن من تسجيل ''10 رميات ثلاثية منها خمس لأيوب واثنتان ليونس خميس وواحدة لكل من خليفة الشيبة وراشد ناصر وابراهيم عبد الله في الوقت الذي اكتفى فيه الأهلي بتسجيل ثلاث رميات ثلاثية لسعيد عتيق·
وكان مجموع نقاط سعيد مبارك 17 وعبد اللطيف عبد الإله 16 نقطة·

اقرأ أيضا

123 مليون يورو.. عائدات منتظرة من نهائي دوري أبطال أوروبا