صحيفة الاتحاد

الرياضي

الشارقة يكسب الوصل بهدف مارسيلو

الشارقة تفوق على النصر في اختبار زعبيل

الشارقة تفوق على النصر في اختبار زعبيل

فاز الشارقة على الوصل بهدف دون مقابل في المباراة الودية التي جمعت الفريقين على ملعب الإمبراطور في زعبيل بدبي استعداداً لانطلاق بطولة دوري المحترفين، وجاءت التجربة مفيدة للفريقين.
المباراة حضرها جمهور من الفريقين للاطمئنان على جاهزية الفريقين قبل انطلاق المنافسات الرسمية، وظهرت الجدية والقوة على الأداء من البداية، وقام مدرب الوصل الجديد البرازيلي سيرجيو فارياس بتجربة أكثر من طريقة لعب، حيث بدأ اللقاء بـ 3 - 5 - 2 ثم تعدلت إلى 4 - 4 - 2 ثم إلى 4 - 3 - 3 في محاولة من المدرب للاستفادة من كافة العناصر وتجربة كافة البدائل.
وتأثر الوصل بغياب الثلاثي الإسباني يستى وخالد درويش ومحمد الشيبه وظهر درويش أحمد بمستوى متميز في وسط الملعب، كما أثبت ماهر جاسم أنه سيكون من الأوراق المهمة في تشكيلة الفريق في الموسم المقبل.
سجل هدف المباراة الوحيد البرازيلي مارسيلو في الدقيقة 78 في مباراة جاءت إيجابية للغاية للطرفين، حيث قام كل مدرب بتجربة عناصره الحالية، وشارك محمد عمر كابتن الوصل في الموسم الجديد في الشوط الثاني من اللقاء وظهر بمستوى جيد ولعب كرأس حربة صريح وعن يمينه أوليفيرا وعن يساره ماهر جاسم، وقام درويش أحمد بجهد كبير ومتميز في محور خط الوسط، وشارك الحارس ماجد ناصر في المباراة بالكامل.
وحاول فارياس تحقيق الاستفادة القصوى من المباراة بعدم إشراك عدد كبير من اللاعبين، مكتفياً بالدفع بثلاثة لاعبين فقط على مدى شوطي المباراة وكأنها مواجهة رسمية.
تأثر اللاعبون كثيراً بحرارة الجو المرتفعة وكان شوط المباراة الأول جيداً ولاح للفريقين العديد من الفرص السهلة.
وفي الشارقة حرص كاجودا على تنبيه لاعبيه كثيراً لبعض الأخطاء التي وقعوا فيها على مدى شوطي المباراة، وكانت هجمات الشارقة متنوعة وشارك مع الفريق البرازيلي مارسيلو والذي أعطى انطباعاً جيداً عن مستواه في أول مواجهة له مع فريق محلي، ومواطنه الآخر روبينهو وهما من العناصر الهجومية الجيدة في حين غاب عن صفوف الملك المحترف الثالث اندرسون مارسيللو للاصابة.
وقام البرتغالي كاجودا بإشراك أكثر من لاعب على مدار الـ 90 دقيقة، حيث لعب محمد راشد سرور وأحمد عبدالحميد الجناحي ونادر محمد عبدالرحمن وعلي محمود الانصاري، وجاء هدف المباراة من كرة ثانية قام مارسيلو بإيداعها شباك ماجد ناصر بمنتهى البراعة.
وقال حميد يوسف مدير الكرة بالوصل ان التجربة مفيدة للغاية وبكل تأكيد تأثر الوصل بغياب ثلاثة لاعبين مؤثرين للغاية في التشكيلة، وهم يستى وخالد درويش ومحمد الشيبه ولكن بشكل عام تمت تجربة كافة العناصر وثقتنا كبيرة في كفاءة وقدرات اللاعبين خلال الموسم المقبل، والمباراة جاءت متكافئة واستطاع الشارقة تحقيق فوزه من كرة ثابتة.
وأضاف: حرص الجهاز على التحدث مع اللاعبين قبل المباراة بضرورة أخذها بمنتهى الجدية والتركيز، وخلال دورة دبي الودية الدولية ستكون هناك تجارب وأفكار جديدة سيطبقها المدرب مع الاستفادة من مجهودات كل اللاعبين.
أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من حمد علي يوسف وعاونه جاسم آل علي ويوسف القيواني.
تعديل في التدريبات
ونظراً لحلول شهر رمضان الكريم تم تعديل موعد تدريبات الوصل ليصبح بعد صلاة العشاء، وسوف ينضم لتدريبات الفريق محمد الشيبه المحترف العماني بعد العودة من صفوف منتخب بلاده، بعد أداء المباراة الودية مع منتخب كازاخستان.


ارتياح كبير في الشارقة لعودة يحيى عبدالكريم

رضا سليم (دبي) - هدأت الأمور داخل نادي الشارقة بعدما نجحت المساعي في إقناع يحيى عبدالكريم رئيس مجلس إدارة النادي لكرة القدم في العدول عن قرار الاستقالة التي تقدم بها إلى مجلس الشارقة الرياضي.
وشهدت الأيام الماضية تحركات كبيرة من جانب أقطاب النادي من أجل عودة يحيى عبدالكريم إلى النادي كون عودته تمثل استقراراً للفريق الأول خاصة أنه نجح في تثبيت دعائم الفريق، واستمرار الجهاز الفني، بجانب بصمته الكبيرة في التعاقدات الأخيرة للفريق.
كما سادت نفس حالة الارتياح بين لاعبي الفريق الأول والجهاز الفني بقيادة مانويل كاجودا بعد عودة يحيى عبد الكريم خاصة أن الفريق دخل مرحلة الاستقرار.
من ناحية أخرى رفض الجهاز الفني منح اللاعبين راحة بعد المباراة الودية أمام الوصل حيث خاض الفريق تدريباته مساء أمس بملعب النادي استعداداً لبدء الدوري، وقد وضع البرتغالي مانويل كاجودا مدرب الفريق يده على الثغرات التي ظهرت في مباراة الوصل الودية أمس الأول رغم فوز الفريق الشرقاوي بهدف، ويعكف المدرب على علاج الثغرات خلال التدريبات اليومية.