الاتحاد

الرئيسية

الصدر يصفع الائتلاف برفض الفيدرالية


بغداد ـ الاتحاد ووكالات الأنباء: شرعت الجامعة العربية أمس في مهمة التحضير لمؤتمر الوفاق الوطني العراقي، حيث حدد المبعوث الخاص إلى بغداد مصطفى عثمان إسماعيل 5 أهداف للمؤتمر هي 'إسقاط الديون العربية وإعادة الإعمار والعلاقة مع الجيران والجدول الزمني لخروج القوات الأجنبية ووحدة واستقرار واستقلال العراق، داعيا جميع الفرقاء إلى عقد هدنة لتهيئة المناخ المناسب للمؤتمر· فيما أكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري الاتفاق مع الأمين العام للجامعة عمرو موسى على عقد مؤتمر الوفاق في بغداد بعد تشكيل الحكومة·
جاء ذلك، في وقت فجر فيه الزعيم الشيعي مقتدى الصدر قنبلة صاعقة في وجه شركائه بـ'الائتلاف العراقي الموحد' حيث أعلن أمس رفضه الدستور وقيام أي فيدرالية في جنوب العراق، مشددا على ضرورة أن يتعايش الجميع بشكل سلمي ورافضا المخاوف من الهلال الشيعي أو من المثلث السني· ونفى وجود أي خلاف مع القوى السياسية والمراجع السنية وقال إن هناك الكثير من وجهات النظر المتطابقة وإنه مستعد للعمل معها شرط أن تقوم بالمطالبة بانسحاب قوات التحالف وأن تطالب بإعدام صدام، ومعتبرا أن الإرهابي أبو مصعب الزرقاوي شخصية وهمية أشبه بسكين ومسدس بيد المحتل لاستخدامه لضرب المدن العراقية·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: الإمارات والأردن نموذج في الوحدة والأخوة المتجذرة