الاتحاد

الاقتصادي

برنانكي يتوقع نمو الاقتصاد الأميركي 4% العام الحالي

قال بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي أمس الأول، إنه يتوقع أن يسجل اقتصاد الولايات المتحدة نموا من 3 إلى 4 بالمئة هذا العام، وهي وتيرة أسرع من 2010، لكنها ليست كافية لخفض معدل البطالة بالقدر الذي يريده صانعو السياسة بالبنك المركزي الأميركي.
وأضاف برنانكي قائلا في ندوة تنظمها المؤسسة الاتحادية للتأمين على الودائع “نحن نرى الاقتصاد يزداد قوة. سيظهر في صورة أفضل في الأشهر القليلة الماضية. نعتقد أن نموا من 3 إلي 4 بالمئة في 2011 يبدو معقولا... ذلك لن يخفض البطالة بالسرعة التي نريدها لكن بالتأكيد سيكون شيئا جيدا أن نرى الاقتصاد ينمو؛ لأن ذلك يعني المزيد من المبيعات والمزيد من مشاريع الأعمال”.
وقال برنانكي أيضا، إن خطر حدوث دورة من انكماش الأسعار وتراجع الأجور انحسر في الأشهر القليلة الماضية.
ونسب الفضل إلى المساعي النشطة للبنك المركزي الأميركي لتيسير السياسة النقدية من خلال مشتريات للسندات الحكومية في تحسن التوقعات، وقال إن أحدث زيادة في عوائد سندات الخزانة تعكس تحسن الآفاق الاقتصادية. وقال برنانكي “نحن نشهد بعض التحسن في سوق العمل. أعتقد أن خطر حدوث دورة من انكماش الأسعار وتراجع الأجور انحسر بشكل كبير ونحن نسير في الاتجاه الصحيح”.

اقرأ أيضا

باريس وواشنطن تتراجعان عن تبادل فرض رسوم جمركية