الاتحاد

الاقتصادي

أسهم 10 شركات سجلت أداءً متميزاً العام الماضي

ذكر تقرير صادر عن بنك ابوظبي الوطني أن أسهم 10 شركات مدرجة في أسواق الأسهم المحلية سجلت أداء متميزا خلال العام الماضي.
وقال زياد البداس المستشار في بنك ابوظبي الوطني إن معظم الشركات المدرجة في الاسواق المالية تراجعت اسعارها السوقية بنسب متفاوتة خلال العام الماضي في حين حققت 10 شركات اداء متميزا وتميزت بارتفاع حجم سيولتها أي حجم التداول على أسهمها وفي مقدمتها شركة ارامكس والتي ارتفع سعرها السوقي بنسبة 45% بينما بلغت نسبة النمو في صافي أرباحها خلال التسعة شهور الاولى من عام 2010 مقارنة بنفس الفترة من عام 2009 ما نسبته 11% وبلغت قيمة تداولاتها 1.3 مليار درهم
وارتفع سعر سهم شركة طاقة بنسبة 24,1% وقيمة تداولاتها 285 مليون درهم ونسبة نمو ارباحها 83% وارتفع سعر سهم شركة اغذية بنسبة 17%، بالمقابل تراجعت قيمة أرباحها بنسبة 17% خلال نفس الفترة بينما بلغت قيمة تداولاتها 269 مليون درهم. وارتفع سعر اسهم شركة دريك اند سكل بنسبة 15,5% وقيمة تداولاتها حوالي ملياري درهم وتراجعت قيمة ارباحها بنسبة 44% وارتفع سعر سهم مصرف ابوظبي الاسلامي بنسبة 23% وقيمة تداولاته 529 مليون درهم ونسبة النمو في صافي ارباحه 30% وارتفع سعر سهم بنك الخليج الاول بنسبة 14% وقيمة تداولاته 2,5 مليار درهم ونسبة النمو في صافي ارباحه 4%.
واضاف الدباس “هناك بعض الشركات التي ارتفعت اسعارها السوقية خلال العام الماضي ولكن تداولاتها كانت محدودة وفي مقدمتها شركة الجرافات البحرية الوطنية والتي ارتفع سعر سهمها بنسبة 25% بينما بلغت قيمة تداولات اسهمها 38.3 مليون درهم وبالمقابل ارتفعت قيمة ارباحها بنسبة 48%.
وارتفع سعر سهم شركة طيران ابوظبي بنسبة 14% وقيمة تداولاتها حوالي 60 مليون درهم بينما ارتفعت قيمة ارباحها بنسبة 63% وارتفع سعر سهم بنك ابوظبي التجاري بنسبة 32% وقيمة تداولاته 663 مليون درهم بينما في المقابل تراجعت ارباح البنك بنسبة 97% خلال الفترة.
وارتفع سعر سهم شركة سيراميك راس الخيمة بنسبة 98,5% وهي اعلى نسبة ارتفاع في السوق وقيمة تداولات اسهم الشركة 47 مليون درهم بينما لم يحدث اي نمو في ربحية الشركة خلال العام وبلغت حوالي 217 مليون درهم خلال الأشهر التسعة الاولى من عام 2010 وبالتالي نلاحظ فجوة كبيرة بين اداء بعض الشركات واداء اسهمها بالاسواق المالية نتيجة عوامل مختلفة.
وأوضح الدباس أن تحسن اداء أية شركة مساهمة عامة مدرجة في الأسواق المالية عادة ما يؤدي الى تحسن مماثل في أداء أسهمها في السوق من حيث ارتفاع حجم الطلب على أسهمها وتراجع مستوى العروض وبالتالي ارتفاع سعرها في السوق وهو ما يحدث في الاسواق المالية التي تتميز بكفاءة عالية وارتفاع في مستوى نضجها.

اقرأ أيضا

رئيس وزراء إيطاليا سيطالب الاتحاد الأوروبي بتغيير قواعد الموازنة