الاتحاد

الإمارات

«سفراء الابتكار» يزورون مؤسسات تعليمية عريقة في المملكة المتحدة وأميركا

سفراء الابتكار في جامعة ترينيتي في إيرلندا (من المصدر)

سفراء الابتكار في جامعة ترينيتي في إيرلندا (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

زار 120 طالباً وطالبة من سفراء الابتكار، من خلال مشاركتهم في أحد برامج سفراء الابتكار التي تنفذها وزارة التربية والتعليم خلال الإجازة الدراسية الصيفية لهذا العام ثلاثاً من أعرق المؤسسات التعليمية المعنية بالابتكار والإبداع والبحث العلمي، وهي جامعة ألاباما في هنتسفيل بولاية ألاباما في الولايات المتحدة الأميركية، وكلية ترينيتي بدبلن بإيرلندا، وكلية الإمبريال بلندن بالمملكة المتحدة.
وقالت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي، الوكيل المساعد لقطاع الرعاية والأنشطة بوزارة التربية والتعليم إن دولة الإمارات من الدول السباقة للاهتمام بالابتكار، وإدراك دوره في تنظيم وإدارة مختلف شؤون الحياة، لذلك تبرز أهمية برنامج سفراء الابتكار لتوافقه مع رؤية الدولة ومواكبته استراتيجيتها الوطنية للابتكار المتقدم.
وشارك سفراء الابتكار في جامعة ألاباما في هنتسفيل Huntsville بألاباما بالولايات المتحدة في برنامج تدريبي موضوعه الرئيس علوم الأرض والأثر البيئي، وهو البرنامج المدعوم من وكالة الفضاء الأميركية «ناسا»، والذي يمنح الطلاب تجربة إثراء معرفي حول مواضيع أنظمة الأرض والبيئة في سياق عالم متزايد العولمة. ويركز البرنامج على إشراك الطلبة في مشاريع تستند للتدريب العملي والأنشطة المتعلقة بأنظمة الأرض والقضايا البيئية. ويشتمل البرنامج على عدة رحلات ثقافية وتعليمية وزيارات لمراكز أبحاث بيئية تعزز فهم الطلبة لعلوم أنظمة الأرض والبيئة، كما تعزز لدى الطلبة مهارات القيادة والعمل التعاوني من خلال أنشطة العمل الجماعي والمشروعات العملية.
كما اشتمل البرنامج على زيارات إلى مركز أبحاث الطقس القاسي SWIRRL ومركز الفضاء والصواريخ الأميركي، وزيارة لشركات عالمية رائدة مقرها «هنتسفيل» كشركة بوينجBoeing وشركة «هودسن ألفا» Hudson Alpha، وشركة «أد تران» AdTran وشركة «داينيتيكس» Dynetics.
وأتاح البرنامج للطلبة فرصة زيارة عدة جامعات وكليات رائدة في المنطقة، كجامعة ألاباما في برمنغهام وكلية برمنغهام الجنوبية، للتعرف على أنظمة واهتمامات هذه المؤسسات التعليمية ومشاريعها العلمية والابتكارية وأبحاثها في مجالات الهندسة والطب والعلوم الاجتماعية والعلوم الطبيعية.
وفي كلية ترينيتي بدبلن بإيرلندا، شارك سفراء الابتكار في برنامج «بريدج 21» الذي يشتمل على ورش عمل حول الابتكار والتفكير والتصميم الإبداعي، وخلال الأسبوع الثالث من البرنامج عمل الطلبة ضمن فرق على توليد الأفكار الابتكارية القابلة للتطبيق.
وخلال البرنامج زار سفراء الابتكار السفارة الإماراتية في إيرلندا، والتقوا سلطان محمد ماجد العلي سفير الدولة لدى جمهورية ايرلندا الذي أثنى على قيادة الدولة وجهود الوزارة في دعم الطلبة فيما شارك مسؤولون من السفارة الإماراتية بإيرلندا في حفل تخريج الطلبة، واطلعوا على مشاريعهم المتميزة، وأثنوا على جهودهم.

اقرأ أيضا

عبدالله بن سالم القاسمي يحضر أفراح البقيش وكمال في الشارقة