عربي ودولي

الاتحاد

وسط تصاعد الحراك.. توقعات بحسم وشيك لتسمية مرشح لتشكيل الحكومة العراقية

 احتجاجات العراق

احتجاجات العراق

رجحت صحيفة عراقية حكومية، اليوم الأحد، أن يتم حسم تسمية مرشح لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة، خلال الأسبوع الجاري.
ونسبت صحيفة "الصباح" الصادرة اليوم الأحد، إلى نائب قوله إن "مجلس النواب قد بدأ عطلته التشريعية، لكنه سيكون ملزماً بالحضور في حال تكليف شخصية لرئاسة الحكومة الجديدة".

واستبعد "وجود اتفاق للإبقاء على رئيس الوزراء المستقيل عـادل عبد المهدي خلال المرحلة القادمة.

على الصعيد نفسه رجح النائب محمد الغزي أن يشهد الأسبوع الجاري، تكليف شخصية جديدة مستقلة تماماً برئاسة الوزراء.

وقال في تصريح صحفي إن "إعادة تكليف رئيس الحكومة المستقيل عادل عبد المهدي أصبحت ضرباً من الخيال وأن أغلب الكتل السياسية تتجه إلى اختيار شخصية جديدة لرئاسة الوزراء، مستقلة وقادرة على إدارة المرحلة المقبلة بشكل قوي".

ومن المنتظر أن تدخل الكتل والأحزاب العراقية هذا الأسبوع مرحلة حاسمة لتسمية مرشح لتشكيل الحكومة الجديدة لإدارة أعمال البلاد، بشكل مؤقت والتمهيد لإجراء انتخابات عامة مبكرة لانتخاب برلمان جديد وتشكيل حكومة جديدة لأربعة أعوام مقبلة وفق نظام الانتخابات العراقي الجديد الذي أقره البرلمان ومفوضية انتخابات جديدة تم اختيار أعضائها من القضاة بعيداً عن انتمائهم للأحزاب كما جرت العادة سابقاً.

وتأتي التغييرات الجديدة في النظام الانتخابي العراقي وتسمية مفوضية جديدة والاستعداد لتكليف مرشح مستقل لرئاسة الحكومة المؤقتة بضغط جماهيري عبر مظاهرات احتجاجية اجتاحت بغداد و9 محافظات منذ أكتوبر الماضي وحتى الآن.

وداهمت قوات الأمن العراقية، أمس، مقر الاحتجاج الرئيس في العاصمة بغداد، وحاولت تفريق المحتجين في مدن جنوبية وأطلقت الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي، ما أدى لمقتل أربعة أشخاص وإصابة العشرات، الأمر الذي أكّدته الحكومة وأثار مخاوف المحتجين من اتساع الحملة وفض الاحتجاجات المطلبية المستمرة منذ نحو أربعة أشهر.

اقرأ أيضا

ترامب يعين مايك بنس مسؤولاً عن ملف مكافحة "كورونا"