دبي (الاتحاد)

تزينت قلعة الميدان أمس الأول، بأبهى الألوان من خلال المزيج المميز بأداء اليولة على مسرح المنافسات، في ظل حضور جماهيري غفير، لتكتمل اللوحة التراثية في الحلقة الثامنة للنسخة العشرين من بطولة فزاع لليولة والنسخة الخامسة عشرة من برنامج الميدان، حيث جاء التنافس على أشده بين اليويل منصور بن عبيد الوهيبي، واليويل عيسى محماس الأحبابي.
وكان الترقب على أشده في اللحظات الأخيرة من الحلقة لمعرفة هوية ثالث فرسان المربع الذهبي، حيث جاء الإعلان عن فوز اليويل جمعة عبيد آل علي، بعدما حصل على أعلى نسبة تصويت بمواجهة عبيد سالم النعيمي.
وعبرت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، عن تقديرها للمستويات التي قدمها اليويلة المشاركون بما انعكس على قوة الأداء في المنافسة على البطاقات الأربع المؤهلة للمربع الذهبي، كونه الدور الذي يؤدي إلى المشهد النهائي والاقتراب من تحقيق حلم الفوز بكأس فزاع الذهبي. وقد شارك الفنان حمدان الوهيبي من سلطنة عُمان للمرة الأولى في برنامج الميدان، وقدم أغنيتين جديدتين، الأولى بعنوان «الفرقة» من كلمات الشاعر سالم الخالدي وألحان محروس بن مهند، والثانية «الرقم القياسي» من ألحان الفنان نفسه، وكلمات الشاعر أحمد الحرسوسي، وقال: فخور بالوجود في هذا البرنامج الذي يحظى بمتابعة كبيرة سواء من الجماهير داخل قلعة الميدان أو عبر شاشات التلفاز ومواقع التواصل، وحاولت من خلال هاتين الأغنيتين مواكبة التراث الشعبي الأصيل.