الاتحاد

الاقتصادي

«أبوظبي للمعارض» يستعد لاستضافة القمة العالمية لطاقة المستقبل

عمال يجهزون أجنحة الشركات المشاركة في معرض قمة طاقة المستقبل بمركز أبوظبي للمعارض

عمال يجهزون أجنحة الشركات المشاركة في معرض قمة طاقة المستقبل بمركز أبوظبي للمعارض

استعد مركز أبوظبي الوطني للمعارض لاستضافة القمة العالمية لطاقة المستقبل والمعرض المصاحب لها، والتي تقام تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وتنطلق فعالياتها بعد غد وتنظمها شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” وشركة ريد للمعارض والمؤتمرات.
وقال علي سعيد بن حرمل الظاهري العضو المنتدب لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” في بيان صحفي أمس” أصبح مركز أبوظبي الوطني للمعارض أحد أهم مراكز المعارض وأحدثها على مستوى المنطقة بما يملكه من قدرات وبنية تحتية رائدة ومتطورة وفريدة تؤهله لاستضافة كبريات المعارض والفعاليات ذات الصبغة الدولية والعالمية.
وأوضح أن إدارة الشركة وفريق العمل بمركز أبوظبي الوطني للمعارض يعملون جاهدين على توفير المناخ والبيئة المناسبة لإقامة الفعاليات والمؤتمرات الكبرى وفقا لرؤية حكومة أبوظبي 2030 وتنفيذا لها على أرض الواقع من خلال تعزيز الصناعة المعرضية والخدمات المصاحبة لها بما ينعكس بشكل إيجابي على تطوير سياحة المؤتمرات والأعمال.
وأضاف ابن حرمل أن مركز أبوظبي للمعارض وبفضل الإمكانيات المتاحة والخبرة الكبيرة التي يتمتع بها فريق العمل أصبح مقصد كبريات الشركات العالمية المنظمة للمعارض والمؤتمرات، مضيفا أن المركز يستضيف بشكل شهري نحو خمسة على الأقل ما بين معارض ومؤتمرات وورش عمل وحلقات نقاش.
وأفاد بأن القمة العالمية لطاقة المستقبل أضحت إحدى أهم وأبرز الفعاليات الدولية والإقليمية الموجهة لقطاع حيوي ورئيس في اقتصاديات دول المنطقة والعالم أجمع، وهو قطاع الطاقة المتجددة كون منطقة الخليج العربي أصبحت تعي وبشكل كبير الأهمية القصوى للاستدامة والحفاظ على البيئة والأخذ بأسباب العلم والمعرفة وتطوير قدراتها في مجالات استخدام بدائل الطاقة المتجددة وتقليل الانبعاثات الكربونية المؤثرة بصورة مباشرة على التغييرات المناخية على مستوى العالم، والتي لا ينجو من أثرها أحد سواء كانت دولاً غنية أم فقيرة.
ويرى ابن حرمل أن القمة العالمية لطاقة المستقبل والمعرض المصاحب لها المنصة المثالية لتبادل الخبرات ومناقشة التحديات الراهنة وتطوير الاستراتيجيات المستقبلية من أجل إيجاد حلول وبدائل علمية وعملية يمكنها المساهمة في استكشاف فرص وبدائل جديدة في مجالات الطاقة المتجددة من كافة جوانبها واستكشاف فرص عمل جديدة.
وأكدت 34 شخصية من رؤساء دول وأولياء عهد ورؤساء وزراء ووزراء مشاركتهم في القمة العالمية لطاقة المستقبل، إضافة إلى مشاركة 33 وفدا من 30 دولة.
وتوقعت الشركة المنظمة للحدث أن تستقطب القمة 25 ألف زائر من 100 دولة، إضافة إلى مشاركة 600 عارض من 40 دولة في المعرض المصاحب للقمة، الذي يقام على مساحة 40 ألف متر مربع بمركز أبوظبي الوطني للمعارض.
وأعرب ابن حرمل عن شكره وتقديره لشركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” المنظمة للقمة والمعرض المصاحب لها بالتعاون والتنسيق مع شركة ريد للمعارض، والتي تعد أحد أهم وأبرز الشركاء الاستراتيجيين لشركة أدنيك، ما يعكس الثقة المتبادلة بين أدنيك وشركائها ومساهمة هؤلاء الشركاء في دعم وتطوير قطاع صناعة المعارض والمؤتمرات.

اقرأ أيضا

"أونكتاد": الإمارات زادت القيمة المضافة في قطاعاتها الإنتاجية