الاتحاد

الإمارات

مجلس أبوظبي للتعليم يبحث التعاون مع المؤسسات البريطانية

السيد سلامة:
بحث معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم مدير عام أبوظبي للتعليم مع سعادة ريتشارد ماكبث السفير البريطاني بالدولة آفاق التعاون المشترك وناقش عدداً من القضايا التربوية والتعليمية·
وأشار د· حنيف حسن إلى حرص المجلس على التعرف على التجارب التعليمية المتميزة في دول العالم المختلفة وتلعب المؤسسات البريطانية دوراً رائداً في المجال التعليمي في أوروبا ويحرص مجلس أبوظبي للتعليم على تطبيق أفضل الممارسات والتي تضيف جديداً إلى جهود التطوير المنشودة والتي يرعاها الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس ويتابعها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة نائب رئيس المجلس·
وأضاف أنه ناقش مع السفير البريطاني إمكانية تبادل الخبرات التعليمية والثقافية من خلال تنظيم المنتديات والمؤتمرات المشتركة بهدف التعرف على الأفكار الحديثة والوسائل الجديدة لتطوير التعليم مشيراً إلى تجربة المجلس الثقافي البريطاني في هذا الشأن وتعاونه مع الجامعات في الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي في إعداد اللقاءات المشتركة مع خبراء التعليم في بريطانيا والخليج·
وأضاف أن تعزيز مفهوم الشراكة الدولية في هذا المجال يساهم في تنمية قدرات طلابنا ويعمل على تقليل جانب من الهوة الواضحة بين التعليم العام والجامعي·
ومن جانبه، أشاد السفير البريطاني بحرص دولة الإمارات وقيادتها على تطوير القطاعات التعليمية واتخاذ الخطوات الإيجابية والاستعانة بالخبرات الدولية التي تساهم بفاعلية في تحقيق هذا الهدف والذي ينعكس بدوره على كافة مجالات التنمية بالدولة مشيراً إلى تعاون السفارة والمجلس الثقافي البريطاني والاستعداد لبذل الجهود لتنظيم اللقاءات التعليمية والعلمية المشتركة بين المؤسسات التعليمية الإماراتية والبريطانية خلال الفترة القادمة·

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد يعزي محمد الشامسي في وفاة نجله