الاتحاد

عربي ودولي

خلافات حول إصلاح الأمم المتحدة


نيويورك -د ب أ : ظهر خلاف علني بين الدول النامية والولايات المتحدة بشأن إصلاح الامم المتحدة حيث اتهمت ماليزيا مجلس الأمن التابع للامم المتحدة بالاستحواذ على السلطات·
وتزامن هجوم ماليزيا مع الشهر الذي تتولى فيه الولايات المتحدة رئاسة مجلس الأمن الذي يضم 15 دولة وهو أكبر جهاز لصنع القرارات بالامم المتحدة وتحظى فيه الولايات المتحدة وأربع دول أخرى بسلطة الاعتراض (فيتو)·وفي الوقت نفسه، اتهمت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الاميركي مجموعة اقتصادية كبيرة تابعة للامم المتحدة تعرف باسم 'جي'77وبينها الصين بعرقلة جهود الامين العام كوفي عنان 'لتطهير المؤسسة'·واتهم السفير الماليزي لدى الامم المتحدة حمدون على مجلس الامن بالتعدى على سلطات الجمعية العامة للامم المتحدة·
ومع قيام السفير الاميركي لدى الامم المتحدة جون بولتون بوضع جدول أعمال الشهر الجاري، قرر المجلس عقد اجتماعات مفتوحة بالنسبة لبقية شهر فبراير بشأن الفساد ·

اقرأ أيضا

روسيا تأمل في علاقات أفضل مع أوكرانيا