الاتحاد

كرة قدم

«الجاهزية الذهنية» هي الأهم في لقاء الليلة

دبي (الاتحاد)



 أكد الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب الوصل على صعوبة مواجهة فريقه الليلة أمام الشارقة في نصف نهائي الكأس، لافتاً إلى جاهزية فريقه لتقديم الأفضل مع بداية العام الجديد، وقال: «نلعب أمام منافس مختلف عن ذاك الفريق الذي واجهناه مرتين في منافستي دوري وكأس الخليج العربي، وسيكون لدى الشارقة دوافع إضافية في ظل التغييرات الفنية التي حدثت بالفريق، وهو ما يتطلب من اليقظة والانتباه للأخطاء التي صاحبت أداء فريقي في مباراة الدور الماضي أمام بني ياس».

 ورأى أن الجاهزية الذهنية والتمسك بعقلية الفوز ستكون سلاح فريقه في مباراة الليلة، وأضاف «ندرك صعوبة المباراة، ويتوجب علينا متابعة العمل الجيد للفريق خلال مشواره في النصف الأول من الموسم والتركيز على تدعيم الإيجابيات من أجل المواصلة على ذات الإيقاع المميز»، مؤكداً ثقته في حراس مرمى فريقه بوجود الثنائي يوسف الزعابي وحميد عبدالله، وقال: «حارس الفريق السابق راشد علي أظهر احترافية كبيرة خلال مشواره مع الفريق وقدم الأداء الأفضل على مستوى جميع حراس الدوري، ولكنني في المقابل أملك الثقة الكافية في المجموعة الحالية، وأعتقد أن أياً من الحارسين سيقدم الأداء المطلوب في المباراة».

 وطمأن الأرجنتيني جمهور الوصل باكتمال جاهزية مهاجمه البرازيلي كايو بعد اكتمال شفائه ومشاركته لدقائق معدودة في مباراة بني ياس في الدور الماضي، وأوضح أن الغيابات ستقتصر على المدافع هزاع سالم العائد بدوره لتدريبات الصالة بعد الإصابة التي لحقت به مؤخراً، ولفت إلى إمكانية ظهور لاعب وسطه الجديد البرازيلي سيرجينهو ضمن التشكيلة الاحتياطية. وذكر مدرب الوصل أن فريقه استفاد كغيره من فرق منافسة الكأس من فترة الراحة الجيدة نسبياً عقب نهاية مباريات دور الستة عشر في إطار التحضيرات لمباراة الليلة، وأضاف: «أهم ما يميز مسابقة كأس رئيس الدولة هو اقتصار المنافسة على أربع مباريات تقود الفريق الفائز للتتويج بلقب البطولة والمشاركة في دوري أبطال آسيا، وهو ما يتطلب التركيز في كل مباراة على حدة عطفاً على عدم وجود فرصة للتعويض».

اقرأ أيضا