صحيفة الاتحاد

الإمارات

«برنامج الشيخة فاطمة للتطوع» يؤهل مئات الشباب

أبوظبي (وام)

نجح «برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع» في تأهيل المئات من الشباب من مختلف دول العالم كقادة في مجال العمل الإنساني التخصصي تحت شعار «على خطى زايد» وذلك في إطار برنامج مبتكر لصناعة جيل جديد من الشباب على درجة عالية من الكفاءة يتولى قيادة المهام الإنسانية لـ«حملة الشيخة فاطمة الإنسانية العالمية».
وقالت نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، إن «برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع» استقطب وأهل ومكن نخبة من الشباب في العمل الإنساني الميداني، والذين ساهموا في قيادة حملات الشيخة فاطمة الإنسانية داخل الدولة وخارجها في مصر والسودان وزنجبار وتنزانيا والصومال مما خفف معاناة الفئات المعوزة، وتضمن تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية لآلاف المرضى.
وأكدت أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك أولت جل اهتمامها لاستقطاب وتأهيل الشباب خاصة المرأة في مجالات العمل الإنساني الميداني، محلياً وعالمياً، مشيرة إلى أن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، أرسى هذه المبادئ وسار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.