الاتحاد

عربي ودولي

رغم عدم معارضته الفكرة.. ترامب ينفي تفويض ماكرون الحديث إلى إيران

 دونالد ترامب

دونالد ترامب

نفى الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن يكون قد صادق على قرار صادر عن "مجموعة السبع" بتفويض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالحديث مع إيران باسم المجموعة، إلا أنه لا يعارض فكرة التواصل.

وقال ترامب خلال لقائه رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي: "لا يمكننا أن نمنع الناس من الحديث. إذا ما كانوا يريدون الحديث، فبإمكانهم ذلك".

وأضاف أنه يدعم أي تواصل يقوم به ماكرون بهدف تهدئة التوترات، مشيراً إلى أن "آبي يسعى أيضاً للتواصل مع إيران".
وقال: "سنقوم بتواصل خاص بنا".

وفي السياق، قال الرئيس الفرنسي إنه لم يحصل على تفويض رسمي من زعماء دول "مجموعة السبع" لتوجيه رسائل إلى إيران، لكنه سيواصل إجراء محادثات مع طهران على مدى الأسابيع المقبلة لتهدئة التوتر.

وقال ماكرون: "دار بيننا نقاش أمس بشأن إيران، وهذا مكّننا من رسم خطين مشتركين: لا توجد دولة عضو في مجموعة السبع ترغب في امتلاك إيران قنبلة نووية، وكل أعضاء مجموعة السبع مهتمون بشدة بالاستقرار والسلام في المنطقة"، مضيفاً أنه ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي كان لهما مبادرات بخصوص إيران.

وأكد: "لكن لم يصدر تفويض رسمي من مجموعة السبع، وبالتالي فهناك مبادرات سيستمر إطلاقها للوصول إلى هذين الهدفين".

وكان مصدر بالرئاسة الفرنسية قد ذكر أن زعماء دول المجموعة اتفقوا على ضرورة أن يجري ماكرون محادثات ويوجه رسائل إلى إيران.

اقرأ أيضاً.. فرنسا: قادة "مجموعة السبع" يكلفون ماكرون توجيه رسالة لإيران

اقرأ أيضا

مقتل 20 عنصراً من "طالبان" في غارة جوية بأفغانستان