الاتحاد

الرئيسية

تكريم الهند حاضراً وتاريخاً

محمد بن زايد و ناريندرا مودي عقب تقليده وسام زايد  (تصوير راشد المنصوري)

محمد بن زايد و ناريندرا مودي عقب تقليده وسام زايد (تصوير راشد المنصوري)

الإمارات تكرِّم الهند حاضراً وتاريخاً، تتويجاً لخصوصية العلاقة وتميزها بين البلدين، ففي الوقت الذي يُمنح فيه رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، أعلى وسام تقدمه الدولة لرؤساء وملوك وقادة الدول «وسام زايد»، فهي تحيي أيضاً ذكرى المهاتما غاندي الذي شكل حقبة تاريخية مهمة في التاريخ الهندي، بإصدار طابع بريدي بمناسبة 150 عاماً على مولده.
الوسام يحمل اسم «زايد» كرمز من رموز الخير والعطاء والتسامح والسلام بين بني البشر، على مدى التاريخ الحديث، ومن جهة أخرى يحمل الطابع البريدي اسم المهاتما الذي بذل حياته، داعياً للمحبة والسلام بين كل الناس، فالشيخ زايد والمهاتما غاندي يمثلان نموذجين مضيئين في تاريخ العالم في مجال العمل من أجل السلام والتسامح والتعايش بين البشر كما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
التاريخ دائماً يسجل المواقف المشرفة للزعماء والقادة، وهي ديدن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي حرص منذ تأسيس الدولة على إقامة منظومة من العلاقات القائمة على الاحترام المتبادل والتعاون والحوار والتعايش والسلام، وهذا الوسام يخلد إرثاً ما زالت تذكره دول العالم، ومنها الهند التي كانت موضع تقدير لدى المغفور له.
وعلى النهج ذاته في العلاقة بين الدول، تمضي قيادة الإمارات لدفع التنمية والازدهار، وتقديم كل ما من شأنه إحلال السلام في المناطق كافة، وفي شبه القارة الهندية التي أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أهميتها الاستراتيجية الكبيرة بالنسبة إلى الأمن في آسيا والعالم.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا

مسؤول أميركي: خامنئي وافق على هجوم "أرامكو" السعودية