الاتحاد

الرياضي

أرسنال·· الرجل المريض !

أنعش ليفربول اماله في المنافسة على المركز الثاني المؤهل مباشرة الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل وعمق جراح ارسنال وصيف بطل الموسم الماضي عندما تغلب عليه 1-صفر على استاد 'انفيلد' وامام 44065 متفرجا في مباراة مؤجلة من المرحلة الرابعة من الدوري الانجليزي لكرة القدم·وسجل الاسباني لويس جارسيا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 87 وعزز ليفربول موقعه في المركز الثالث برصيد 51 نقطة بفارق 3 نقاط خلف مانشستر يونايتد الثاني و15 نقطة خلف تشيلسي المتصدر وحامل اللقب، فيما مني ارسنال بخسارته التاسعة هذا الموسم وتجمد رصيده عند 41 نقطة في المركز الخامس·
وكان ليفربول صاحب الافضلية طيلة المباراة وسنحت لمهاجميه العديد من الفرص الحقيقية للتسجيل امام تراجع كلي للاعبي ارسنال الى الدفاع مع تألق لافت لحارس مرماه الالماني ينز ليمان الذي أنقذ فريقه من خسارة مذلة·
وكاد روبي فاولر يفتتح التسجيل في الدقيقة الخامسة بضربة رأسية تصدى لها ليمان ببراعة، ورد ارسنال بركلة ركنية تابعها الدولي العاجي كولو توريه برأسه بجوار القائم الايمن للحارس الدولي البولندي ييري دوديك·
وأنقذ ليمان مرماه من هدف محقق عندما ابعد كرة في طريقها الى المرمى حاول المدافع السويسري فيليب سنديروس ابعاد تمريرة عرضية لجيرارد برأسه لكنها كادت تتحول داخل مرماه·
وكاد النرويجي يون ارنه ريزه يفتتح التسجيل من تسديدة قوية من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الايسر للحارس ليمان·
وأثمر ضغط ليفربول ركلة جزاء بعد عرقلة الاسباني فرناندو مورينتيس داخل المنطقة من قبل المدافع العاجي ايمانويل ايبوي فانبرى لها القائد ستيفن جيرارد بيد ان الحارس ليمان ابعدها الى ركنية (32)·وكاد مورينتيس يفتتح التسجيل اثر تمريرة عرضية لفاولر تابعها برأسه من مسافة قريبة بين يدي الحارس ليمان·وتابع ليمان تألقه وأنقذ مرماه من هدف محقق عندما تصدى لتسديدة فاولر من داخل المنطقة قبل ان يتدخل الدفاع ويشتت الكرة·
ورد ارسنال بتسديدة قوية لقائده الدولي الفرنسي تييري هنري من خارج المنطقة ابعدها الحارس دوديك بقبضتي يديه (54)·وكاد المدافع الدولي الفنلندي سامي هيبيا يفعلها بكعب قدمه اليمنى بيد ان السويدي فريديريك ليونجبرج ابعد الكرة من باب المرمى الى ركنية·
ونجح الاسباني لويس جارسيا في تسجيل هدف الفوز بعد دقيقتين ونصف دقيقة من نزوله ارض الملعب مكان المالي محمد سيسوكو عندما استغل تسديدة قوية للبديل الاخر الالماني ديتمار هامان، الذي حل مكان الاسباني الاخر خابي الونسو، ارتدت من ليمان فتابعها بيمناه من مسافة قريبة وزاوية ضيقة داخل المرمى (87)·

اقرأ أيضا

الوحدة والفجيرة.. "الظروف المتباينة"