الاتحاد

عربي ودولي

أوروبا تحدد إقامة الدواجن في الحظائر


عواصم العالم - وكالات الأنباء: أثار العثور على عشرات الطيور البحرية نافقة أمس على الشواطئ الموريتانية مخاوف السلطات من احتمال انتشار وباء أنفلونزا الطيور فيما أكد رئيس معهد روبرت كوخ للبحوث الطبية راينهارد كورث ان عدوى المرض قد وصل الى ألمانيا حيث عقد مجلس الطوارئ اجتماعا للتشاور حول سبل منع انتشار المرض· من جهتها أمرت الحكومات الأوروبية مزارعيها أمس بإبقاء الدواجن داخل الحظائر بعد ظهور عدوى انفلونزا الطيور القاتلة في بلدين آخرين في القارة بينما حظرت الدول الاسكندنافية نقل الطيور·
وقال مدير الصحة الحيوانية في نواكشوط فال مختار إن العثور على عدد غير محدد من الطيور البحرية نافقة في منطقة تبعد 28 كيلومترا جنوب العاصمة على الشاطئ الأطلسي يشكل مصدر قلق للسلطات· من جهة أخرى اعلن عبد المطلب محمد وزير الصحة العراقي ان محافظة ميسان معزولة صحيا وبدرجة الانذار الصحي 100% اعتبارا من أمس بهدف احتواء مرض انفلونزا الطيور حيث اثبتت فحوصات على عينات عشوائية اصابة الطيور بصورة مباشرة بفيروس المرض·
وقالت ألمانيا أمس إن الفحوص أكدت أن بجعتين عثر عليهما نافقتين على أحد شواطئ بحر البلطيق كانتا مصابتين بسلالة (اتش5 ان1) من فيروس أنفلونزا الطيور· وقال راينهارد كورت رئيس معهد روبرت كوخ إنه لم يعد هناك أي شك في أن البجعين اللتين عثر عليهما على جزيرة روجن ببحر البلطيق كانتا مصابتين بفيروس اتش5 ان1 من آسيا' وأمر بعقد اجتماع لمجلس الطوارئ أمس· وفرض الوزير حظرا فوريا في ولاية ميكلنبورج فوربومرن على حرية حركة وانتقال الطيور داخل المزارع وإلزام المزارعين بالابقاء على الطيور في منشآت مغلقة وسيسري هذا الحظر على أنحاء ألمانيا اعتبارا من غد· وكان شهود عيان قد أكدوا أمس انهم رأوا نحو ثماني بجعات برية نافقة على ضفة متجمدة بمنطقة 'فيتوفر فيريه' بالجزيرة حيث تجمع مئات من أنواع الطيور البرية مثل النورس والبجع والأوز· كما تم العثور على طيور نافقة من بينها بجعات صباح أمس في جزر دنماركية تبعد اقل من مئة كيلومتر عن الجزيرة الالمانية التي عثر فيها سلالة 'اتش5ان'1 المسببة لانفلونزا الطيور· وقد سارعت الحكومات الأوروبية الأخرى بأمر مزارعيها أمس بإبقاء الدواجن داخل الحظائر بعد ظهور مرض انفلونزا الطيور القاتل في ألمانيا والنمسا·
وقالت متحدثة أوروبية 'لا يمكن عمل شيء يذكر فيما يتعلق بأنماط هجرة الطيور البرية لذلك نؤكد على أهمية تقليل فرص اتصال الطيور الداجنة بالطيور المهاجرة'· وفي النمسا قالت وزارة الصحة إنها اقامت منطقة محظورة داخل دائرة نصف قطرها ثلاثة كيلومترات حيث عثر على البجع النافق في منطقة ستيريا على الحدود مع سلوفينيا· ومنعت تجارة الداوجن في المنطقة لمدة 30 يوما على الأقل· وقالت الوزارة انه تم حظر اسواق الدواجن وعروضها وصيد الطيور البرية· كما أمرت السويد والدنمارك والنرويج المزارعين بإبقاء الدجاج والديوك الرومية داخل الحظائر وفرضت حظرا على نقل الطيور· اما هولندا وبها أكبر ثروة داجنة في أوروبا فقد تقدم قريبا موعد الحظر كذلك· وفي فرنسا حذرت هيئة سلامة الأغذية الوطنية الحكومة أمس الأول من تزايد مخاطر الطيور المهاجرة ومن المتوقع أن تمد وزارة الزراعة حظرا على ابقاء الدواجن بالخارج في فرنسا كلها· وأمرت إدارة الطب البيطري في سلوفينيا بالابقاء على جميع الدواجن في الحظائر وطلبت السلطات من السكان الابتعاد عن الطيور البرية· كما أمرت الحكومة السويسرية أمس بابقاء الدواجن داخل الحظائر في جميع ارجاء البلاد وهو ذات الاجراء الذي اتخذته الحكومة السويسرية· وذكرت صحيفة مجرية أمس أن السلطات في المجر تجري اختبارات على بطة برية نافقة بالقرب من نهر الدانوب في بودابست لرصد أي آثار للانفلونزا· ومن المقرر أن تصدر السلطات الفنلندية توصية مماثلة في وقت لاحق·

اقرأ أيضا

اليمن: الميليشيات الانقلابية تنعي وزير داخليتها