الاتحاد

الإمارات

عبدالله بن زايد يطالب بموقف عربي موحد تجـاه قضـايا التجارة الدولية


استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية مساء أمس في قصر الإمارات وزراء اقتصاد الدول العربية ورؤساء الوفود العربية المشاركين في اجتماع الدورة السابعة والسبعين للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي الذي بدأ أعماله صباح امس بأبوظبي·
وفي بداية اللقاء نقل سموه تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى الوزراء العرب· وتبادل سموه مع وزراء الاقتصاد العرب الموضوعات والقضايا المعروضة على جدول أعمال الدورة 77 للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي ومختلف القضايا التي تساهم في تعزيز التعاون الاقتصادي العربي المشترك حيث قدمت معالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة الاقتصاد وسعادة نانسي باكير الأمين العام المساعد للجامعة العربية للشؤون الاجتماعية والمشرفة على الشؤون الاقتصادية عرضا مفصلا عن المباحثات والنقاشات التي دارت خلال اليوم الأول من الاجتماع حول مختلف الموضوعات المطروحة والقرارات والتوصيات التي يمكن الخروج بها·
وأكد سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية أهمية اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي بأبوظبي معربا سموه عن أمله في أن يخرج الاجتماع بقرارات وتوصيات تلبي طموحات الدول العربية وشعوبها·
وشدد سموه على ضرورة تفعيل دور المجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي من أجل الوصول إلى نتائج ملموسة وتسريع خطوات التعاون والتكامل الاقتصادي والاجتماعي العربي المشترك·
وقال سموه إن الآمال كبيرة اليوم من وزراء الاقتصاد والتجارة العرب لتطوير الاقتصاديات العربية وتحقيق التكامل الاقتصادي العربي لمواجهة التحديات على مختلف القطاعات·
وأكد سموه أهمية إزالة جميع الصعوبات والمعوقات التي تعترض إقامة منطقة التجارة الحرة العربية مشيرا سموه إلى أهمية توحيد مواقف الدول العربية فيما يتعلق بالقضايا المطروحة في منظمة التجارة العالمية وتشكيل تجمع في عدد من المواقف بحيث تساهم في تشكيل قوة تفاوضية في إطار المنظمة·
وفي نهاية اللقاء تمنى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية النجاح والتوفيق لاجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي والخروج بنتائج عملية تحقق طموحات الشعوب العربية·
من جانبها أكدت معالي الشيخة لبنى القاسمي خلال اللقاء أن الدورة 77 للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي بأبوظبي يشهد أكبر تواجد وزاري عربي في تاريخ اجتماعات المجلس مما يدل على المحبة والتقدير التي تكنه الدول والشعوب العربية لدولة الإمارات·
وأوضحت أن الدول العربية التي نجحت في إقامة منطقة التجارة الحرة العربية تسعى حاليا إلى تحقيق خطوات هامة في تحرير تجارة الخدمات بين الدول العربية حتى يتم استكمال الجانب الخدمي لمنطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وإقامة اتحاد جمركي موحد·
من جهة أخرى استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية بمكتبه أمس سعادة جان فرانسوا تيبولت مدير إدارة شمال افريقيا والشرق الأوسط بوزارة الخارجية الفرنسية الذي يزور البلاد حاليا·
وتم خلال المقابلة التي حضرها سعادة السفير عبدالله راشد النعيمي وكيل وزارة الخارجية وسعادة باتريس باولي السفير الفرنسي لدى الدولة استعراض تطورات الأحداث في المنطقة وقضايا التعاون بين البلدين·
كما بحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان مع سعادة ميشيل سيسون السفيرة الأميركية لدى الدولة آخر مستجدات الوضع في المنطقة والعلاقات بين البلدين· (وام)

اقرأ أيضا

حاكم عجمان يهنئ سلطان عمان باليوم الوطني لبلاده