الاتحاد

الاقتصادي

حجوزات مبشرة للموسم السياحي القادم في أبوظبي

سياح في أحد منتجعات أبوظبي (تصوير وليد أبو حمزة)

سياح في أحد منتجعات أبوظبي (تصوير وليد أبو حمزة)

رشا طبيلة (أبوظبي)

تُبشر حجوزات الموسم السياحي المقبل في أبوظبي بتحقيق نتائج إيجابية ومثمرة لأداء القطاع ترفع من إشغال الفنادق لتتجاوز 85% في الربع الأخير من العام، مدعومة بالجهود الترويجية المشتركة بين الجهات المعنية في القطاع، إلى جانب الأحداث والمعارض العالمية التي تستقطبها الإمارة، فضلاً عن توفر المرافق الترفيهية والثقافية العالمية.
فأبوظبي أصبحت وجهة سياحية فريدة ومتميزة جاذبة لسياحة الأعمال والترفيه من مختلف الدول، خاصة مع الجهود الترويجية المكثفة في الفترة الماضية، لا سيما بعد إعلان دائرة الثقافة والسياحة في الإمارة الفترة الماضية، عن رصد ميزانية بنصف مليار درهم خلال الأعوام الثلاثة 2019 و2020 و2021، للتسويق والترويج السياحي لإمارة أبوظبي، إلى جانب افتتاح مرافق جديدة مثل عالم «وارنر براذرز أبوظبي» ومتحف اللوفر أبوظبي، فضلاً عن الفعاليات والأحداث العالمية التي تشهدها العاصمة.
ورصد عاملون في فنادق وشركات سياحة تلقيهم حجوزات إيجابية ومبشرة للموسم السياحي المقبل الذي يبلغ ذروته في الربع الأخير من العام، سواء من سياح الترفيه أو سياح المؤمرات والفعاليات والأعمال، الأمر الذي جعلهم يتوقعون معدلات إشغال فندقي مرتفع وإيجابي للموسم القادم وبنمو ملحوظ مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.
واستقبلت فنادق أبوظبي خلال النصف الأول من العام الجاري 2.5 مليون نزيل بنمو 3.5% وسجلت زيادة في الإيرادات بواقع 10.6%، بحسب بيانات الدائرة.
قال ريتشارد حداد، الرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق ومنتجعات جنة: «إن الموسم المقبل للسياحة في أبوظبي سيكون الأفضل على الإطلاق نظراً لعودة سياحة الأعمال والمؤتمرات بقوة إلى الإمارة».
ولفت إلى أن الفعاليات والمؤتمرات والمعارض والسياحة الصيفية والعائلية والأعمال، ترفع معدلات الإشغال إلى 90% في الفترة من سبتمبر إلى نهاية العام الحالي.
وأضاف أن «الموسم السياحي القادم يتيح لفنادقنا مزيداً من فرص الأعمال».
وبين حداد أن جهود دائرة السياحة والثقافة- أبوظبي، الترويجية لباقاتها وعروضها خلال الموسم القادم تسهم في زيادة الإقبال على زيارة أبوظبي خاصة من أسواق الصين والهند وروسيا وأوروبا ودول الخليج العربية.
وفي السياق نفسه، قال خالد الشرباصي المدير العام لفندق أنانتارا القرم الشرقي إن هناك برامج ترويجية مشتركة لمنح الزوار أفضل الفرص لقضاء عطلاتهم في أبوظبي، حيث نتيح الفرصة بالتعاون مع مجموعة من الشركاء المحليين، ومن ضمنهم دائرة السياحة والثقافة- أبوظبي، وجزيرة ياس، للنزلاء الاستمتاع بثلاثة مراكز ترفيهية عالمية هي عالم وارنر بروذرز أبوظبي، وعالم فيراري أبوظبي، وياس ووتر وورلد، إضافة إلى حلبة ياس مارينا، وياس لينكس للجولف.
وحول الاستعدادات للموسم القادم قال الشرباصي: «نتعاون بشكل وثيق مع الدائرة وعدد من العلامات البارزة في مجال السياحة والسفر بهدف الوصول إلى الأسواق الرئيسة كألمانيا وفرنسا وإيطاليا والمملكة المتحدة والصين والخليج العربي والدول الإسكندنافية ورابطة الدول المستقلة».
وأضاف: «جهود شركة الاتحاد للطيران الساعية لإضافة المزيد من الوجهات إلى قائمة رحلاتها، وزيادة عدد الرحلات الكلي يعمل في صالحنا، إذ إنه يمكننا من الوصول إلى المزيد من الأسواق واستقطاب المزيد من السياح المحتملين، حيث نعمل جميعاً لوضع أبوظبي على الخارطة العالمية».
وتوقع الشرباصي معدل إشغال يتراوح بين 85% - 90% خلال الربع الأخير من العام.
ومن جهته، قال علاء العلي مدير «نيرفانا» للسفر والسياحة: «نتوقع نمواً ملحوظاً في الطلب السياحي على أبوظبي للموسم القادم حيث تتدفق الحجوزات من الأسواق الرئيسة التقليدية وهي بريطانيا وألمانيا والهند والصين، إلى جانب ارتفاع ملحوظ من السوق الروسي أيضاً».
وشدد على أن الجهود التسويقية المشتركة بين شركات السفر والفنادق ودائرة الثقافة والسياحة والاتحاد للطيران وجميع الجهات المعنية، تسهم بشكل مباشر في تحقيق نقلة نوعية كبيرة في القطاع.
وأكد أن توفر المرافق الترفيهية ومتحف اللوفر إلى جانب زيادة الفعاليات والأحداث والمعارض العالمية التي تحتضنها العاصمة أسهم في زيادة كبيرة في سياح الفعاليات والمعارض والمؤتمرات وفي نفس الوقت سياح الترفيه.
وتوقع العلي زيادة الطلب السياحي للربع الأخير من العام بنسبة تتراوح بين 10 إلى 15%.

اقرأ أيضا

«التواصل الاجتماعي» يساهم بتسريع معدلات نمو الشركات