الاتحاد

عربي ودولي

بوتين يأمر الجيش الروسي بالرد على اختبار الصاروخ الأميركي

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، الجيش باتخاذ التدابير للرد بشكل مماثل على تجربة الصاروخ الأميركي.

وأوضح الكرملين أن بوتين عقد اجتماعاً لمجلس الأمن الروسي لبحث اختبار الولايات المتحدة إطلاق صاروخ "كروز" خلال الأيام الماضية.

وقال بوتين إنه أمر بإجراء تحليل "لمستوى التهديد الذي تسببت به أفعال الولايات المتحدة بالنسبة لبلدنا، واتخاذ التدابير الشاملة للتحضير لرد متكافئ".

ووفقا لنص تصريحاته التي نشرت على موقع الكرملين الإلكتروني على الإنترنت، فقد قال بوتين إن روسيا لن تقف مكتوفة الأيدي وإن حديث الولايات المتحدة عن نشر صواريخ جديدة في منطقة آسيا والمحيط الهادي "يؤثر على مصالحنا الأساسية لقربها من حدود روسيا".

اقرأ أيضاً... واشنطن وموسكو تتبادلان الاتهام بإطلاق سباق تسلح جديد

وأضاف بوتين "كما تعلمون، لم نرد قط ولا نريد ولن نتورط في سباق تسلح مكلف ومدمر".

وأوضح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف، إن بوتين سيدلي "بإعلان مهم" قريباً.

والصاروخ الذي تم اختبرته الولايات المتحدة الأحد هو النسخة التي تطلق من الأرض من صاروخ "توماهوك" القادر على حمل سلاح نووي، والذي كان قد تم إخراجه من الخدمة بعد المصادقة على اتفاق حظر الأسلحة النووية متوسطة المدى.

وجاء إطلاق الصاروخ الأميركي بعد أسابيع من انفجار غامض في موقع تجارب روسي ربطه خبراء غربيون بمحاولات موسكو تطوير صاروخ يعمل بالطاقة النووية.

اقرأ أيضا

مسلح يطعن عسكريا في ميلانو الإيطالية