صحيفة الاتحاد

ألوان

مواهب إماراتية في منصة «فاشن سكاوت لندن»

تصاميم مبتكرة من إبداعات «أزاليا» (الصور من المصدر)

تصاميم مبتكرة من إبداعات «أزاليا» (الصور من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

في خطوة جديدة تأتي ضمن إطار دعم ورعاية المواهب والإبداعات الشابة، أعلن «مجلس دبي للتصميم والأزياء» عن تعاونه في شراكة استراتيجية مع «معهد فاد» لتصميم الأزياء والموضة الفاخرة بدبي، بهدف دفع وتشجيع المصممين الجدد على المشاركة في منصة «فاشن سكاوت لندن»، والتي تعد أضخم معرض مستقل للمصممين والناشئين والمخضرمين يقام موسمياً بالتزامن مع فعاليات أسبوع لندن للأزياء.
تكمن أهمية هذه الشراكة الاستراتيجية في كونها تستجمع كافة جهود المجلس لتعزيز وتطوير جهود صناعة أزياء مستدامة في الإمارة، بما يتناغم مع رؤية معهد فاد لتقديم تدريب احترافي بمستويات عالمية للمصممين الناشئين في مجال الأزياء من مواطني دولة الإمارات والمقيمين بها على وجه خاص.
فيما تعتبر «فاشن سكاوت لندن» منصة عالمية للموضة، ساهمت ولسنوات في استكشاف مواهب التصميم على مستوى العالم، وكان لها الفضل في إطلاق أجيال من المبدعين نحو العالمية، محققين منجزات ناجحة في قطاع الموضة والأزياء.

«أزاليا» و«ديبورا هينينج»
وتشير د. أمينة الرستماني رئيس مجلس إدارة مجلس دبي للتصميم والأزياء، موضحة أن دعم ومساندة المواهب المتميزة في قطاع التصميم هي أحد المهام الأساسية للمجلس، وإننا سعداء بشراكتنا مع معهد فاد لتصميم الأزياء والموضة الفاخرة التي من شأنها تعزيز جهود الارتقاء بدبي كوجهة عالمية رائدة في قطاع التصميم، كما ستوفر هذه الشراكة فرصا لتنمية المصممين الشباب في دبي من خلال دعم مشاركتهم في فعاليات دولية مرموقة.
ووفق هذا المضمون سيرعى مجلس دبي للتصميم ومعهد فاد كلا من العلامتين التجاريتين «أزاليا» و«ديبورا هينينج» في أول ظهور عالمي لهما في منصة «فاشن سكاوت لندن» لموسم خريف - شتاء 2017 يوم 18 فبراير المقبل، حيث تم تنفيذ عملية اختيار المرشحين النهائيين وفق آلية أعدها ونفذها المجلس. حيث تعتبر «أزاليا» دار أزياء متخصصة في الملابس النسائية الراقية، أسستها المصممة الإماراتية الواعدة الشيخة أمل بنت مانع آل مكتوم، مستلهمة العديد من أفكارها وتصاميمها وأسلوبها الفني في التعاطي مع الموضة من وحي جماليات الطبيعة ونمط الأزهار والنباتات، معتمدة على توظيف المواد الطبيعية والتقنيات المتطورة في إعداد وتصميم القطع التي يتم تفصيلها خصيصاً، مستثمرة ما تكّون لديها من خبرات وشغف في هذا المجال، في تأسيس علامتها المحلّية الخاصة، والتي تعد تجسيداً لروح الرقي والأناقة والجمال.

دعم المواهب
ومن جهته، عبّر مدير معهد فاد لتصميم الأزياء والموضة الفاخرة دبي شيفانج دروفا، عن دعمه للمصممين الجدد، قائلاً: «يعتبر دعم المواهب الصاعدة من صميم عملنا، وذلك لتحقيق رؤيتنا لتخريج مصممين محترفين بالمنطقة وإطلاقهم نحو العالمية، وبلا شك أن وجود دولة الإمارات في أحد أهم المنصات العالمية في مجال عروض الأزياء، ممثلة في كل من «أزاليا» و«ديبورا هينينج»، يعد مؤشراً على قوة التنوع التي تحظى بها صناعة التصميم والأزياء محلياً، ودليلاً على أن المواهب الإماراتية، والمصممين الذين اختاروا دبي مقراً لهم، قادرون على تحقيق النجاح الذي يجسد رؤيتنا المشتركة في كل من معهد فاد ومجلس دبي للتصميم والأزياء».
أما مصممة الأزياء البريطانية «ديبورا هينينج»، والتي تتخذ من دبي مقراً لها، فقد سبق لها العمل مع دور أزياء عالمية من بينها «ماكوين» و«ساس أند بايد»، وأطلقت أول تشكيلة أزياء للسيدات من تصميمها في عام 2014، حيث تستهدف عبر تصاميمها السيدات الباحثات عن ملابس مريحة وأنيقة، من تلك القطع التي تتمتع بسهولة الاستبدال، وتتناسب مع الصباح والمساء.