الاتحاد

الاقتصادي

الدار تركز على مشروعاتها بأبوظبي


أكدت شركة الدار العقارية أنها تركز في عملها حاليا على المشاريع العقارية في أبوظبي في حين أن التوسع خارج أبوظبي سيتم في مراحل لاحقة· وأوضح أحمد الصايغ رئيس مجلس إدارة الشركة أن قوانين الدار العقارية تسمح لها بالتوسع خارج الإمارات أيضا والذي سيتم إعلانه في الوقت المناسب·
وقال الصايغ في تصريح للنشرة الخاصة بمعرض ومؤتمر العقارات العربية 'عقارات عربية 2006 ' الذي سيعقد في شهر إبريل القادم إن مسؤولية الشركات العاملة في قطاع تطوير العقارات والقائمين عليها لا تقتصر فقط على قطاع المساهمين وانما تكون تجاه كافة شرائح المجتمع الإماراتي بما في ذلك حكومة أبوظبي· واشار إلى الدور الكبير الذي تؤديه شركة الدار العقارية الى جانب غيرها من الشركات الكبرى في تطوير قطاع العقارات في إمارة أبوظبي·
وأضاف أن أبوظبي في ظل قيادتها الرشيدة التي تدفع باتجاه المزيد من الانفتاح الاقتصادي بحاجة إلى اقامة المزيد من المشاريع العقارية الكبرى لتلبية الاحتياجات والطلب المتزايد على هذا الصعيد·
ولفت الى ان جميع الشركات مطالبة بالتنبه الى كل مستوى من مستويات عمل قطاع العقارات سواء في ذلك الخبراء الإداريين والبحث واختيار الموقع واختيار المقاول وإدارة الموقع والرقابة والاشراف اضافة الى تبني استراتيجية تسويق فاعلة وصيانة طويلة الامد وعلى أعلى المستويات·
وأضاف أنه مع إزدهار أعمال شركة الدار العقارية هناك عاملان رئيسيان 'سيؤثران في مستقبل السوق العقاري أحدهما نوعية المشاريع الجديدة التي تطرحها الشركة فيما يرتكز العامل الآخر على القوانين والتشريعات الجديدة التي تسمح للأجانب بشراء عقارات في مشاريع متميزة كمشروع شاطئ الراحة كمدينة جديدة قائمة بذاتها بالقرب من مطارأبوظبي·

اقرأ أيضا

النفط يهبط بفعل زيادة المخزونات الأميركية