صحيفة الاتحاد

ثقافة

«نقوش» ياسر خيري في بيت شعر الخرطوم

الشارقة (الاتحاد)

نظم بيت شعر الخرطوم، أمسية احتفالية بالشّاعِر السوداني ياسِر خيري، وبإصداره البِكر «نقوشٌ على جدارِ الغربة»، الصادر عن دائرة الثّقافة في الشّارِقة، ضمن مبادرة صاحب السمو الشّيخ الدّكتور سلطان بن محمّد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، عبر بيوتِ الشِّعْرِ العربيّة.
والشّاعِر ياسر عبدالرّحم?ن خيريّ من مواليد منطقة {المحس} 1968، في الشمال السوداني، تخرج في كلية التجارة جامعة القاهرة فرع الخرطوم.
قدم للأمسية الشّاعِر أبوبكر الجنيد يونس، وأبرز سيرة الشّاعِرَ بمعان جماليّة بسيطة تُضيءُ حول تجربته الادبية، في ما جاءت مداخلاتُ الحضور ثريّةً وعميقةً ورشيقة، حيثُ اعتلى المنصّة معلِّقاً أو محلِّلًا الشُّعراء النّقّاد: أسامة تاج السِّرّْ والواثق محمّد حامد وزكريّا محمّد وأنس عبدالصّمد وابتهال المصطفى وعبدالقادر مكّي حسين، ودارت أفكارُهم حولَ الغربة كموضوع للدّيوان، وحولَ العاطِفة في قصائد الدّيوان، وحولَ الموسيقى الصّاخبة ودلالات التّسكين الغالبة على قوافي القصائد، واحتِشادها بالرّموز الفنّيّة والأدبيّة والتّاريخيّة، وتوظيفها لإبداع النّصّ.
وكان ممّا قرأ الشاعر خيري:
مشاعرٌ على قَـارِعَةِ المَجاز/‏‏‏ وإلَى مَتَى سَتبلُّ رِيقَ الوَقْتِ/‏‏‏ من حِبْـرِ الفـَراغِ/‏‏‏ ويُنْكِـرُ الوُقْتُ الصَّدَى.