الاتحاد

عربي ودولي

العثور على طائرة استطلاع بدون طيار في لحج

كشفت مصادر أمنية في صنعاء أن السلطات اليمنية تحقق حاليا في هوية طائرة استطلاع وجدت في الشريط الساحلي لرأس العارة بمديرية المضاربة في محافظة لحج الجنوبية· وأبلغت تلك المصادر صحيفة الجيش اليمني الأسبوعية ''26 سبتمبر'' أنه تم تشكيل فريق فني لفحص محتويات الطائرة التي تعمل بدون طيار ويبلغ طولها 155سم وعرضها 300سم· ومن جانبه، أفاد مركز الإعلام الأمني التابع لوزارة الداخلية اليمنية، إن طول جناحي الطائرة حوالى مترين ولها مروحة بالخلف وبداخلها أجهزة بث مباشر بواسطة كاميرا مركبة في مقدمتها ويتم التحكم فيها من بعد ''ريموت كنترول'' مرجحة أن تكون صناعتها أميركية· وقامت الأجهزة الأمنية بتسليم الطائرة التي عثر عليها بمنطقة الشط رأس العاره بمحافظة لحج، إلى قيادة القاعدة الجوية في العند لفحصها ومعرفة المهمة التي كانت تقوم بها في الأجواء اليمنية·
وفي تطور آخر، أكدت مصادر إعلامية يمنية، أن لجنة رسمية تم تشكيلها لتنفيذ توجيهات عليا بشأن الإفراج عن كل المتهمين بالانتماء إلى تنظيم ''القاعدة'' والذين لم ''تثبت عليهم أي تهم جنائية أو ارتباط بأي من الأحداث التي اشتبه بعلاقتهم بها''· وذكرت المصادر نفسها ان اللجنة تحركت أمس من العاصمة صنعاء في إطار جولة لها تشمل عددا من السجون في المحافظات· ونقل موقع ''الصحوة نت'' الالكتروني، أن اللجنة ستبدأ عملها في محافظة الحديدة وتنطلق بعدها إلى محافظة عدن وأبين وشبوة بعد أن كانت قد وجهت بإطلاق سراح 60 سجيناً في سجون الأمن السياسي بصنعاء ممن كانت السلطات اليمنية اعتقلتهم بتهمة الانتماء لتنظيم ''القاعدة'' ولم يتم إدانتهم· وقالت المصادر إن عملية الإفراج عن المعتقلين المتهمين من قبل السلطة بالانتماء لـ''القاعدة'' يتوقع أن تشمل 170 سجيناً من مختلف السجون في عدد من المحافظات تهدف من خلالها بحسب بعض المحللين، إلى عقد صفقة لتسهيل نشاطها في المتابعة الأمنية لمطلوبين خصوصا بعد إعلان ''القاعدة'' عن اختيار اليمن كمركز للتنظيم الموحد في الجزيرة العربية، وتهديداتها الأخيرة باستهداف السفارة الأميركية والمنشآت الحيوية والمصالح الأجنبية في البلاد· وكان مصدر أمني أعلن في وقت سابق أن 4 من نزلاء سجن جعار المركزي بأبين وهم محمد عمر جعبل السالمي ووضاح عبدالله السرور وواصف سالم حليمان وأحمد حسين حيدره عوض فروا من السجن أمس الأول· وأضاف المصدر أن أحد الفارين محكوم بالإعدام في قضية قتل في حين الثلاثة الآخرين مقبوض عليهم في قضايا قتل مختلفة منذ فترات متفاوتة·
وفي سياق آخر، تنطلق في صنعاء غدا السبت فعاليات مؤتمر دولي حول ''الإعلام المعاصر بين حرية التعبير والإساءة إلى الدين'' الذي تنظمه وزارة الأوقاف والإرشاد اليمنية بالتعاون مع رابطة العالم الإسلامي· ويناقش المؤتمر الذي يشارك فيه مجموعة من العلماء والمسؤولين وأعضاء من مجلس شورى رابطة العالم الإسلامي واليمن ودول مجلس التعاون الخليجي ومصر وسوريا ولبنان والسودان وأسبانيا، جملة من القضايا المتصلة بالإعلام المعاصر والإساءة إلى الأديان والمعتقدات·
وقال وزير الإعلام اليمني حسن أحمد اللوزي إن المؤتمر يسعى إلى تحقيق جملة من الأهداف ومنها التأصيل العلمي لمفهوم الإعلام وأهدافه ومهامه وبرامجه ووسائله التي تدعم قيم الحق والعدل والسلام في هذا العصر وإيجاد نظام إعلامي إسلامي قادر على الحفاظ على الهوية الثقافية الإسلامية وخدمة المصالح المشتركة للمسلمين وتحقيق المساندة الإعلامية المنظمة لمهام العلماء وبرامج المنظمات الإسلامية

اقرأ أيضا

«الاشتراكي» الألماني يقرر البقاء في ائتلاف المستشارة ميركل