الاتحاد

عربي ودولي

جولة حماس إلى السعودية وتركيا وإيران

رام الله - 'الاتحاد' والوكالات:
اعلن رئيس الكتلة البرلمانية لحركة المقاومة الاسلامية (حماس) اسماعيل هنية امس ان وفدا من قياديي 'حماس' سيزور في اطار جولة يقوم بها حالياً، دولا عربية واسلامية عدة بينها تركيا والسعودية وايران·
وقال هنية لوكالة 'فرانس برس' ان 'هناك جولة عربية واسلامية لوفد قيادي من حركة 'حماس' حاليا وهناك دعوة من دول عربية بينها السودان'· وأضاف ان الوفد يتوقع ان يزور ايضا 'تركيا والسعودية وايران وماليزيا ودولا اخرى'· وكان رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل ومسؤولون آخرون زاروا مصر وقطر·
وقال الناطق باسم 'حماس' سامي أبو زهري، إنّ الحركة لم تتلق تصريحات دولية تبدي قبولها لوصول الحركة إلى المجلس التشريعي فقط، بل إنّ الأمر تعدّى ذلك إلى إمكانية فتح علاقات دولية جادة مع كلٍّ من اليابان وروسيا ودول أخرى· وأكّد أنّ 'حماس' أصبحت حاضرة في حسابات الحكومات والرؤساء العرب، الذين فتحوا أبوابهم لاستقبال ممثلي الحركة، مضيفاً أنّ الحركة ستواصل جولتها في الأيام القادمة في الدول العربية المجاورة· وقال سامي أبو زهري أن الحركة لم تتلق حتى الآن أي دعوة رسمية لزيارة روسيا·
وأكد مشير المصري الناطق الاعلامي باسم 'حماس' وعضو المجلس التشريعي الفلسطيني المنتخب، أن الحركة لن تعترف 'بما يسمى إسرائيل' موضحا أنها 'ستعمل بكل ما أوتيت من قوة على سحق الكيان الصهيوني من الوجود لاقامة الدولة الفلسطينية'· ونقلت صحيفة 'الحياة الجديدة' الموالية للسلطة الفلسطينية عن المصري قوله 'إن حركة 'حماس' لن تلقي السلاح ولن تتخلى عن استراتيجيتها، ولن تتخلى كذلك عن درب الجهاد والمقاومة، ولن تتخلى عن جناحها العسكري'·
وقال المصري إن 'المستقبل سيكون زاهرا لشعبنا' مضيفا بالقول 'الرزق ليس بيد أميركا ولا بيد أوروبا بل هو بيد الله وهو حكيم متصرف في شؤون عباده'·
وأشار إلى 'أن شعبنا قال يوم 25 يناير الماضي: 'نعم للاسلام' واختاره وصوت له فلن يتخلى الله عن هذا الشعب بل سيرزقه من حيث لا يحتسب'·
وكان المصري يتحدث في مهرجان لنصرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، عقد في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة يوم السبت، مشيرا إلى أن هناك عشرات الاتصالات التي استقبلتها الحركة من رؤساء ووزراء وأمراء وملوك ودول كبيرة تهنئها بالفوز وتعلن استعدادها للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني·
وأكد إسماعيل هنية القيادي ان الحركة تسعى للتوصل إلى صيغة وطنية جامعة للحكومة المقبلة، تمهيدا لعرضها على البرلمان في أسرع وقت ممكن·

اقرأ أيضا

زعيم كتالونيا يدعو لمحادثات والحكومة الإسبانية ترفض