صحيفة الاتحاد

الرياضي

فوساتي: المباراة بين الدفاع الأقوى و«الدون» فقط!

فوساتي

فوساتي

علي معالي (دبي)

يرى خورخي فوساتي المدرب الأسبق لأوروجواي، أن مباراة اليوم أمام البرتغال، صراع مثير وقوي بين الدفاع ورونالدو، وهو ما يجعل المتعة حاضرة في المباراة التي ينتظرها كل عاشق لكرة القدم في أوروجواي، وهو منهم. وأضاف: أوروجواي أفضل من البرتغال قبل موقعة الليلة، وأكدت جدارتها في مجموعتها بـ «العلامة الكاملة» من النقاط، وبرغم عدم وصولها إلى المستوى المتوقع، إلا أنها حتى الآن تسير بصورة جيدة، والمنتخب يعمل بدرجة متكاملة منذ 12 عاماً تقريباً، وفي المقابل نجد أن أفضل مباراة للبرتغال أمام إسبانيا التي انتهت بتعادل رونالدو مع «الماتادور»، من خلال أهدافه الثلاثة، وهي من أفضل مباريات «الدون» في مشواره بكأس العالم من وجهة نظري.
وقال: يتميز أوروجواي بوجد خط خلفي منظم، نجح خلال البطولة في إظهار سيطرته على الأمور، وهو ما جعل الفريق يتصدر مجموعته الأولى، حتى وإن لم يقدم المستوى والتطور المأمول منه بشكل عام.
وأضاف: وجود سواريز وكافاني في الهجوم أيضاً مصدر قوة وخطورة لتميزهما في النواحي التهديفية والانطلاقات والقوة، ولكن ما يعيب منتخب بلادي عدم الضغط من طرفي الملعب، وهذا ما يجعلني قلقاً نسبياً على أداء أوروجواي الليلة، ولكن الشارع الرياضي في أوروجواي قانع تماماً بما يقدمه المنتخب، وطموحاتهم كبيرة في اجتياز عقبة البرتغال.
وانتقل فوساتي للتحدث عن البرتغال، وقال: خبرة رونالد وتألقه الحافز الأكبر، ولكن قيامه بعمل كل شيء للمنتخب نقطة سلبية للغاية في البرتغال، حيث يصبح من السهل السيطرة عليه، من خلال رقابة ومتابعة جيدة له، وبالتالي تتوقف خطورته تماماً، برغم تميز رونالدو في الهروب وتأدية دوره بنجاح حتى الآن. وأشار فوساتي إلى أن الأداء في الدور الثاني سيكون مختلفاً، لدى العديد من المنتخبات، لتغير المرحلة والهدف من المباريات، لأن الشعار الحالي أصبح كيف يمكن تحقيق الانتصار، في ظل خروج المغلوب، وذلك بخلاف الحسابات الخاصة في المجموعات، وهناك نوعيات من اللاعبين تجد اختلاف الأداء بالنسبة لها في دور الـ 16 وهذا ما أتوقعه تحديداً في مباراة الليلة، لوجود عناصر عالمية كبيرة في المنتخبين.