الاتحاد

الاقتصادي

سعود القاسمي: رأس الخيمة مؤهلة لاجتذاب الاستثمارات

رأس الخيمة - صبحي بحيري:
قال سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة، إن الإمكانيات الكبيرة التي تتمتع بها الإمارة باتت قادرة على اجتذاب رؤوس الأموال من جميع أنحاء العالم· وأشار سموه في حفل تدشين مصنع الزجاج الجديد الذي أقامته شركة 'جارديان' بكلفة 423 مليون درهم، الى إن اختيار الشركة العالمية لإمارة رأس الخيمة يعد بمثابة شهادة ثقة للإمكانيات الكبيرة التي تتمتع بها الإمارة، مشيرا إلى أن المصنع المتخصص في إنتاج مسطحات الزجاج يلبي طلبا متزايدا على هذا المنتج المهم في الإمارات عموما وفي رأس الخيمة على وجه الخصوص·
وقال ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة إن النجاح الذي نحصده اليوم يأتي تتويجاً لجهود متواصلة وإرادة صلبة استطاعت أن تضع رأس الخيمة على خريطة الاستثمار العالمي·
وقال د· خاطر سعد، مستشار ولي العهد، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة للاستثمار، إن المصنع الجديد يقام على مساحة 300 ألف متر بالمنطقة الصناعية برأس الخيمة عبر شراكة أميركية سعودية، وقد قدمت هيئة رأس الخيمة للاستثمار كل التسهيلات لإنشاء المصنع الذي ينتج مسطحات الزجاج المستخدمة في البناء إلى جانب زجاج السيارات·
وأشار سعد إلى أن رؤوس الأموال العربية والأجنبية المستثمرة الآن في رأس الخيمة تؤكد نجاح الإمارة في خططها التنموية حيث تتعدد المشروعات الجديدة التي تستقبلها الإمارات في العديد من المجالات·
من جانبه، قال بيتر ويلنز، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة جارديان، إن مشروعات الشركة منتشرة في قارات العالم الخمس وإن اختيار إمارة رأس الخيمة لإنشاء المصنع الجديد جاء بعد دراسة وافية أثبتت أن توافر المواد الخام والأسواق الجيدة إلى جانب التسهيلات والمزايا التي تمنحها الإمارات عموماً ورأس الخيمة خصوصا لرؤوس الأموال الأجنبية تعد شهادة نجاح مسبقة للمشروع الذي يبدأ الإنتاج خلال العام الجاري·
وقال يوسف صالح أبو الحيل رئيس مجلس إدارة شركة جارديان زجاج السعودية إن المشروع الذي تبلغ تكلفة 115 مليون دولار ' 423 مليون درهم' ينتج 300 ألف متر من الزجاج المسطح سنوياً وتلبي طلباً محلياً متزايدا على المنتج، مشيرا إلى أن حصة الشركة السعودية 55 في المئة في حين تبلغ حصة الجانب الاميركي 45 في المئة·
وأضاف: اخترنا رأس الخيمة لعدة عوامل بينها توافر المواد الخام وانخفاض أسعار الطاقة وقربها من الأسواق الخليجية والأوروبية إضافة إلى المزايا المتعددة التي توفرها هيئة رأس الخيمة للاستثمار، مشيرا إلى أن نجاح المشروع سوف يغري العديد من المستثمرين السعوديين للاستثمار في مجالات مشابهة في ظل النهضة الكبيرة التي تعيشها دولة الإمارات عموماً ورأس الخيمة بشكل خاص·

اقرأ أيضا