الاتحاد

الاتحاد نت

هروب 3 آلاف فتاة سعودية

كشفت دراسة حديثة أن قضايا هروب الفتيات أقل من 20 عاما، بلغت 19.5 في المائة، كما أن الدوافع من ناحية الرغبة في الهروب بالنسبة للفئة العمرية من 20 عاما فأقل بلغت 33.3 في المائة، و28.7 في المائة للظلم والقهر، 26.3 في المائة للجهل، و24.1 في المائة للتغلب على الفراغ والملل، والإكراه 23 في المائة، والانفعال 19،5 في المائة، وأن أكثر مدينة سجلت أعلى نسب الهروب والجريمة مكة المكرمة تليها الرياض ثم جدة، وعزت الدراسة ذلك إلى الكثافة السكانية في تلك المدن، وفق ما ذكر اليوم الجمعة.

وقالت شكبة "سي أن أن" الإخبارية إن هروب الفتاة من منزل الأسرة ظاهرة تدق ناقوس الخطر عاليا في المجتمع السعودي، مضيفة أن أهم أسباب هروب الفتيات يعود للتفكك الأسري والحرية المطلقة، كما اعتبر الإعلام المفتوح أحد أهم الأسباب التي ساعدت على اتساع هذه الظاهرة.

اقرأ أيضا