الاتحاد

الرئيسية

شرطة دبي تلقي القبض على عصابتين يشتبه باستيلائهما على سيارات فارهة

جانب من السيارات المستولى عليها

جانب من السيارات المستولى عليها

ألقت فرق متخصصة في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية التابعة لشرطة دبي القبض على حسب ما قالت إنهما ''عصابتان استخدمتا أساليب احتيالية مختلفة، للاستيلاء على أكثر من عشرين سيارة فارهة، وبيعها بمبالغ تقدر بنحو 17 مليون درهم''·
وكان مركز شرطة المرقبات تلقى بلاغاً من أحد مكاتب تأجير السيارات في دبي يفيد أن شخصاً استأجر سيارة من نوع ''بي إم دبليو X6 موديل ''2009 بموجب عقد لمدة يومين، غير أنه طلب التمديد ليومين إضافيين، لكنه لم يلتزم بإعادة السيارة عقب انتهاء المدة وأغلق جهاز هاتفه المتحرك حيث تعذر الاتصال به من قبل المكتب المعني·
وقال العقيد خليل إبراهيم المنصوري مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية إن ''الإدارة شكلت فريقاً متخصصاً بمكافحة جرائم سرقات وسائل النقل حيث وردت إليه معلومات تفيد بقيام عدد من الأشخاص باستئجار عدد كبير من السيارات الفارهة باســـتخدام صور جوازات سفر مزورة بأسماء مختلفة وبعد تسلمهم للسيارات يقومون بتبديل أرقام قواعدها، تمهيداً لتصديرها إلى خارج الدولة''·
وأشار العقيد المنصوري إلى أن الفريق نجح في 30 يناير الماضي في تحديد موقع إخفاء بعض السيارات في أحد الكراجات بالمنطقة الصناعية في إمارة عجمان، حيث تم التأكد لاحقاً بالتعاون مع شرطة عجمان من وجود ثلاث سيارات في الفناء الداخلي للكراج الأول من نوع بي إم دبليو X6 والثانية أودي R8 والثالثة نيسان إنفينيتي''·
توقيف المشتبهين
وأضاف أنه تم إلقاء القبض على أربعة أشخاص في المكان المذكور أثناء دخول الكراج المذكور وهم (م · ر) و (م · أ) و (م · ع) و (س · م)، لافتاً إلى أنه أثناء عملية القبض عليهم شوهد أحد المتهمين وهو يقوم بالتخلص من قصاصات ورقية، تبين أنها تحتوي على أرقام قواعد سيارات وبتفتيش السيارات عثر بالصندوق الخلفي لإحداها على معدات تستخدم في عملية تبديل أرقام القواعد·
وأفاد المشتبه بهم خلال استجوابهم أن المدعو (هـ · هـ) والمتواجد خارج الدولة بموطنه أدار العمليات، وباع السيارات للمتهم الأول الذي كان على علم بأن السيارات مسروقة حيث إنه ليس هناك تناسق بين الأسعار التي اشتراها بها وقيمتها الحقيقية، كما أن شروعهم في تغيير أرقام القواعد يؤكد ضلوعهم في الجريمة·
وأكد مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية أن الفريق استطاع خلال 15 ساعة من استرداد 13سيارة أخرى جرى توقيفها في أماكن متفرقة أمام الفنادق وفي ساحات ترابية وخلف البنوك كما تم القبض على المتهم الخامس في العصابة والمدعو (م · أ) في منطقة الجرف بإمارة عجمان·
وأوضح المنصوري أن العصابة الأخرى استخدمت أسلوباً فريداً في النصب والاحتيال للاستيلاء على سيارات تعود أصلا لمكتب تأجير يملكه المتهم الأول المدعو (ن · م)، لكنها مقيدة بالرهن لأحد المصارف، مشيراً إلى أن المتهم الأول تعرف إلى آخرين هما (ع · ي) عربي الجنسية (س · أ) آسيوي الجنسية، حيث اتفقوا على أن يحصل كل من الثاني والثالث على مبلغ مالي مقابل كل سيارة يتم فك رهنها، وبذلك يكون قد اكتمل مثلث العمليات الذي تمكن من فك رهن سبع سيارات فارهة من نوع (فيراري ورنج روفر وبورش ولاندكروزر ومرسيدس) وأكمل المتهم العمليات ببيع السيارات وتسلم ثمنها·
استرجاع السيارات
وقال العقيد المنصوري إن الفريق المعني تمكن في الأول من الشهر الحالي وخلال أربعة وعشرين ساعة من القبض على المتهمين الثلاثة واسترجاع السيارات التي تم بيعها، موضحاً أن معظم السيارات التي تم استردادها لم يقم أصحاب مكاتب التأجير بالإبلاغ عنها، إذ إن العمليات تمت دون علمهم·
ودعا مدير الإدارة العامة للتحريات مكاتب تأجير السيارات إلى التأكد من حقيقة الأوراق والمستندات التي يقدمها المستأجرون وأن يقوموا بإبلاغ الشرطة في حالة فقدانهم لأي سيارة أو في شكوكهم بصحة المستندات المقدمة مشيدا بفريق البحث الجنائي الذي أنجز مهامه في وقت مثالي وتمكن من استرداد السيارات الفارهة المسروقة·
وفي السياق، أوضح المنصوري أن الشرطة تمكنت من استرداد 11 سيارة مسروقة من مكاتب تأجير السيارات خلال العام الماضي، من بينها 14 سيارة تم الإبلاغ عنها، مشيراً إلى أن العمل جار على استرداد السيارات المتبقية·
وقدر قيمة السيارات المسروقة بنحو 3 ملايين درهم، موضحاً أنه تمت إحالة المتهمين الذين تم إلقاء القبض عليهم إلى النيابة العامة

اقرأ أيضا

بعد مواجهات غير مسبوقة... اللبنانيون يتدفقون إلى وسط بيروت