أبوظبي (الاتحاد) أكد خليفة بن سالم المنصوري وكيل دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي بالإنابة حرص حكومة إمارة أبوظبي على بناء قطاع صناعي يتميز بالتنافسية العالية على المستوى العالمي، ويحدد في الوقت ذاته الفرص الاستثمارية المتاحة في عدد من مجالات هذا القطاع الاستراتيجي، من خلال تبني أحدث التقنيات والتكنولوجيا والابتكارات. جاء ذلك خلال زيارة وفد دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي برئاسة خليفة سالم المنصوري، مقر شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بمدينة خليفة الصناعية في أبوظبي حيث اطلع من عبد الله كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة على عمليات إنتاج الشركة وخططه الاستراتيجية بهدف التوسع في إنتاج الألمنيوم بجوده عالية ذات ميزة تنافسية. وأشار المنصوري خلال الزيارة إلى أهمية ودور شركة الإمارات العالمية للألمنيوم باعتبارها أحد أهم الأذرع الصناعية الرئيسة التي تعتمد عليها حكومة إمارة أبوظبي في تغذية الصناعات الصغيرة والمتوسطة والمساهمة بشكل فاعل في تعزيز دور القطاع الصناعي لإمارة أبوظبي وزيادة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي للإمارة بما يحقق التنمية الاقتصادية المستدامة للإمارة وفقد ما حددته رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030. وأضاف أن شركة الإمارات العالمية للألمنيوم تعد أكبر شركة صناعية في الإمارات خارج قطاع النفط والغاز. وتشغّل الشركة مصاهر للألمنيوم في إمارتي أبوظبي ودبي، وتنتج هذه المصاهر نحو طن واحد من كل 25 طناً من الألمنيوم المصنوع عالمياً. ويعد الألمنيوم الذي تنتجه الشركة ثاني أكبر منتج مصنوع في الإمارات ويصدر للخارج بعد النفط والغاز، حيث يتم شحنه لأكثر من 60 دولة. وتبيع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم 10% من إجمالي إنتاجها في السوق المحلي ولـ 26 شركة في الدولة تستخدم المعدن في منتجاتها.