الاتحاد

الإمارات

حنيف حسن: التربية على موعد مع التطوير الشامل


أشاد معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لمسيرة التعليم ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة لهذه المسيرة وهو ما مكن دولة الامارات من تدشين نموذج فعال فى التربية والتعليم · كما أشاد معاليه بالاهتمام الذى يوليه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة لهذه المسيرة ، مؤكداً على أن استراتيجية التطوير ستتواصل فى وزارة التربية والتعليم وفق المعايير التى بدأها معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي والذى أعتز بالانتماء الى مدرسته فى التنمية البشرية، مشيرا الى أن الوزارة الجديدة تحظى بتفاؤل من جميع شرائح المجتمع إذ ينتظر منها المجتمع الكثير وخاصة فى مجال التربية والتعليم حيث تدخل الوزارة مرحلة تنفيذية لخطط وبرامج التطوير ومع هذه المرحلة نتوقع من الميدان التربوى أن يواكب تحديات هذه المرحلة بالجدية والالتزام والعمل بروح الفريق الواحد بحيث يكون الانسجام هو القاسم المشترك بين جميع العاملين فى الوزارة من الوزير الى أصغر عامل· وأشار معاليه الى أن الفترة المقبلة ستشهد هيكلة شاملة للوزارة وخاصة على الصعيد الادارى بحيث يعاد النظر فى دور بعض القطاعات والادارات الموجودة بها، وترتكز الهيكلة الجديدة على محور الطالب الذى يعتبر حجر الزاوية فى جميع البرامج والخطط الدراسية·
وقال معاليه: ان الفترة المقبلة ستتضمن تنفيذ مخططات تطويرية للارتقاء بالبنية التحتية للمدارس وتجويد أداء المعلم وتطوير المناهج الدراسية وذلك فى اطار من التنسيق الكامل مع مجالس التعليم حيث تمثل هذه المجالس رافدا قويا للوزارة ومعززا لادائها وستكون هناك شراكة بين الوزارة وتلك المجالس·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد وسعود القاسمي يشاركان قبيلتي الخاطري والغفلي أفراحهما