الاتحاد

الاقتصادي

طيران الإمارات تنفي تهديد اقتصاد نيوزيلندا

دبي- محمود الحضري، 'د ب أ':
نفى مسؤول رفيع في 'طيران الإمارات' قيام الناقلة الوطنية بأي أنشطة من شأنها الإضرار باقتصاد أي دولة تعمل طائرتها على وجهاتها، موضحا أن الناقلة لم تقم بأي عمليات إغراق في رحلاتها إلى الدول التي تخدمها بما في ذلك نيوزيلندا، التي قال الرئيس التنفيذي لخطوطها الوطنية في تصريحات صحافية نقلتها وكالة الأنباء الألمانية 'د ب أ' إنها تهدد اقتصاد بلاده الوطني·
وقال غيث الغيث، النائب التنفيذي للرئيس للعمليات التجارية في طيران الإمارات لـ(الاتحاد) إن طيران الإمارات مستمرة في التزامها بالسوق النيوزيلندية وخدمتها وفق استراتيجية طويلة المدى، ما يتضح من خلال تسيير الناقلة الوطنية أربع رحلات يومياً·
وقال: منذ إطلاق طيران الإمارات لخدماتها إلى نيوزيلندا في أغسطس ،2003 نقلت أكثر من 230 ألف راكب من السياح ورجال الأعمال بين الإمارات ونيوزيلندا،·
وأضاف الغيث: ساهمت خدمات 'طيران الإمارات' في تنشيط تجارة نيوزيلندا مع الإمارات والمنطقةحيث نقلت نحو 300 ألف طن من البضائع المختلفة بين نيوزيلندا ودبي، ومنها إلى محطات طيران الإمارات المختلفة· وقال: تؤكد طيران الإمارات أنها لم تقم بإغراق السوق بطاقة إضافية من المقاعد على الخط عبر بحر تسمانيا (بين أستراليا ونيوزيلندا)، بل على العكس من ذلك، مشيرا إلى أن الأرقام المتوفرة توضح أن خدمات الناقلة الوطنية ساهمت خلال عام 2003/ 2004 في نمو تلك السوق بنسبة 20%، وقد استفاد شعب نيوزيلندا من ذلك بالإبقاء على أسعار تذاكر السفر عند مستويات معقولة نتيجة لازدياد المنافسة·
وكان الرئيس التنفيذي لشركة (إير نيوزيلند)، قد قال أمس، إن طيران الإمارات اتبعت برنامجا توسعيا عالميا متطورا في السنوات الأخيرة· وقال في اجتماع في أوكلاند: رغم أن حجم طيران الإمارات يمثل فقط ضعف حجم (إير نيوزيلند) إلا أنها أنفقت 73,4 مليار دولار على 87 طائرة مسافات طويلة جديدة، ما يعادل تقريبا إجمالي القيمة السوقية لـ'النيوزيلندية' 30 مرة·

اقرأ أيضا

اختبار أطول رحلة طيران من دون توقف بين نيويورك وسيدني